ظفار العُمانية تستقبل مهرجان خريف صلالة

فعاليات مختلفة يشهدها المهرجان وسط الطبيعة الخضراء

فعاليات مختلفة يشهدها المهرجان وسط الطبيعة الخضراء

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 20-06-2017 الساعة 16:29
مسقط - الخليج أونلاين


تستقبل محافظة ظفار العمانية، الأربعاء، موسم خريف صلالة، وسط أجواء ساحرة، وذلك خلال الفترة من شهري يونيو/حزيران إلى سبتمبر/أيلول من كل عام، في الوقت الذي تشهد المناطق المجاورة ارتفاعاً في درجات الحرارة خلال الصيف.

وتتميز محافظة ظفار، الواقعة جنوب السلطنة، بمناخها المعتدل والبارد، والسفوح الجبلية والسهول والأودية، وشواطئها الممتدة على طول ساحل بحر العرب.

وتعتبر محافظة ظفار من أفضل الوجهات السياحية للزائر الخليجي والدولي خلال فصل الصيف؛ إذ يتساقط الرذاذ، وتتزايد كمية الأمطار وسرعة الرياح، وتنخفض درجات الحرارة، ويكسو الجبال والسهول لون أخضر، وتصبح الطبيعة فائقة الجمال خلال هذه الفترة.

اقرأ أيضاً:

"المحيبس" لعبة عراقية شعبية تعزز الترابط الاجتماعي برمضان

ووفقاً لوكالة الأنباء الكويتية، تقام فعاليات تعرّف الزوار والسياح بأبرز المقومات السياحية التي تحتضنها المحافظة، والأنشطة المنظَّمة، ما يتيح لهم فرصة للاستمتاع بمقومات الطبيعة الخلابة.

ويعد مهرجان خريف صلالة الحدث الأهم والأبرز في خريطة المهرجانات الإقليمية؛ إذ يضم العديد من الأنشطة التي تتوزّع في مدينة صلالة وخارجها.

ويضمن هذا المهرجان الشعور بالحماسة والتشويق من خلال الفعاليات المنظَّمة التي تستهدف فئات مختلفة من الزوار؛ كالبرامج الثقافية والفولكلورية، التي تشكّل بدورها فرصة لكل الراغبين من جميع أنحاء العالم في مشاهدة التراث والفنون التقليدية العمانية.

وتجتذب المعارض والفعاليات التسويقية المقامة في أرض المهرجان العديد من التجار من شتّى بقاع العالم، إذ تشهد تنوعاً في المنتجات المعروضة التي قد لا يجدها الزائر في أماكن أخرى.

وتتنوع ليالي المهرجان بين الأمسيات الشعرية والحفلات الغنائية، التي تقام على مسرح المروج في مركز البلدية الترفيهي بسهل أتين، الذي يضيف بجماله طابعاً رائعاً ونكهة خاصة لأجواء المهرجان.

وأصبح خريف صلالة خلال السنوات الماضية من أهم مواسم السياحة، والوجهة المفضّلة لآلاف السياح والزوار.

مكة المكرمة