عروض مسرحية مبهرة في مهرجان العيد بـ"كتارا"

جانب من عرض فعالية "قصة الكون والانفجار العظيم"

جانب من عرض فعالية "قصة الكون والانفجار العظيم"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 05-10-2014 الساعة 11:41
الدوحة - الخليج أونلاين


انطلقت فعاليات مهرجان عيد الأضحى المبارك في الحي الثقافي "كتارا" وسط أجواء احتفالية استثنائية وحضور جماهيري غفير، متضمنة مجموعة من الأنشطة الترفيهية والعروض الدرامية التي تقدم لأول مرة في المنطقة والعالم العربي.

وبحسب وكالة الأنباء القطرية، فقد بدأت الفعاليات، التي مزجت بين الفائدة والتسلية والمرح، بالعروض المسائية الثلاثة لفعالية "قصة الكون والانفجار العظيم"، التي تحكي قصة تشكل المجموعة الشمسية من خلال عرض فني ضخم وعملاق للكواكب الطائرة الـ11 والمختلفة الأحجام التي زيّنت سماء "كتارا" ورسمت مشاهد مبهرة للحقائق العلمية عبر استعراض فني يعتمد البالونات الكبيرة، والتي تمثل كل واحدة منها كوكباً في المجموعة الشمسية تحيط بالشمس التي هي مركز الكون.

وبدأ الراوي بسرد قصة الانفجار الكبير مصحوباً بمؤثرات صوتية وإضاءات تتماشى مع حركة الكواكب على سماء "كتارا"، فشدّ انتباه الحضور وضاعف حماستهم.

وعلى الجانب الآخر من الشاطئ ظهرت "الشمس" في صورة بالون ضخم تعتليه فتاة بفستان أحمر، دلالة على أشعة الشمس المتوهجة دوماً لتستعرض حركات مبهرة ومبدعة، وتقدم معلومات رائعة عن الشمس.

ثم توالت الكواكب تباعاً "عطارد والزهرة والمريخ والمشتري وزحل"، ليأتي دور "الأرض" التي لفتت انتباه الحضور من خلال تصميم البالون الذي حاكى الأرض بدقة، وكذلك الفتاة التي ارتدت فستاناً أبيض حلقت به فوق الجمهور الذي احتشد على مدرجات المسرح المكشوف، لتبدأ الحديث عن مزايا الأرض وخصائصها، إلى أن تجتمع الكواكب في نهاية القصة في مشهد وصفه الحضور بالساحر.

من ناحية أخرى، بدأت على مسرح الأوبرا بالحي الثقافي "كتارا" أولى عروض مسرحية "أبو سلامة" التي قدمتها مجموعة من الشباب القطري في قالب كوميدي راق، والتي تتناول قضية ظلم الإنسان للإنسان وتهميشه.

واختتمت عروض اليوم الأول لمهرجان العيد في "كتارا" بإطلاق عرض مبتكر للألعاب النارية، مترافقاً مع ألحان رائعة من المقطوعات الموسيقية التي جاءت متناغمة مع المؤثرات الصوتية وأضواء الليزر المشعة، حيث أضاءت تلك الألعاب بألوانها المبهجة وأشكالها الساحرة سماء الحي الثقافي في استعراضات تعالت معها أصوات الأطفال فرحاً وبهجةً، وأشاعت في نفوس الكبار أجواء السعادة والسرور.

يذكر أن عروض الكواكب والانفجار العظيم تتضمن ثلاثة عروض مسائية يومياً طيلة أيام العيد، مدة كل عرض 35 دقيقة، وتختتم بالألعاب النارية على الواجهة البحرية لكورنيش "كتارا" من أمام المسرح المكشوف من الساعة السابعة والنصف مساءً.

مكة المكرمة