عند اليابانيين الحلّ.. أنقذوا أطفالكم من الإلكترونيات بـ"الأوريجامي"

ينمي مواهب الأطفال ويزيد من قدراتهم الذهنية والصحية
الرابط المختصرhttp://cli.re/63owa3

الأوريجامي.. فن ومتعة وفائدة صحية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 12-08-2018 الساعة 14:33
لندن - الخليج أونلاين

بات معروفاً في الوقت الحالي معاناة أولياء الأمور من انشغال أولادهم بالأجهزة الإلكترونية، خاصة الهواتف الذكية، التي تلهيهم لساعات طويلة في اليوم. 

تلك الظاهرة التي انتشرت في مختلف دول العالم لطالما حذر منها الأطباء؛ لكونها تؤدي إلى أضرار صحية، بدءاً من الرأس حيث تؤدي إلى صداع وآلام وإضعاف نظر العين، فضلاً عن آلام الفقرات، وصولاً إلى أمراض نفسية أوصلت في بعض الأحيان إلى الانتحار. 

لكن هل تعلم أن اليابانيين ومنذ أكثر من 1300 عام وجدوا حلاً لهذه المشكلة؟! هذا ما سيكتشفه قراء "الخليج أونلاين" حين يتعرفون إلى فن "الأوريجامي".  

- البداية عام 700 للميلاد 

في عام  700 م عندما قدم الورق إلى اليابان بدأ اليابانيون يصنعون منه ديكورات المراسم الدينية، وفي عهد هييان (794-1185 للميلاد) انتشر استخدام الورق في لف الرسائل والهدايا بشكل جميل.

وأصبح هذا الفن "فن أوريجامي" منتشراً في كل أنحاء اليابان منذ عهد إيدو (1603-1868 للميلاد)، وفي عهد مييجي (1868-1912 للميلاد) أصبح هذا الفن يعلم في المدارس الابتدائية.

ولكونها تأكدت من تأثيراته الإيجابية العالية في مستوى ذكاء الطفل، وتطوير مهاراته الجسدية والعقلية والنفسية، تستمر اليابان في تعليم فن أوريجامي بالمدارس حتى الآن؛ لا سيما أنه يعلم المفاهيم الهندسية.

ثم من اليابان انتشر الأوريجامي في جميع انحاء العالم، وأصبحت تقام لأجله معارض فنية.

 

- ما هو الأوريجامي؟

يُعرف الأوريجامي بـ"فن طي الورق وتشكيله"؛ إذ يتم تحويل قطعة مسطحة من الورق إلى شكل ما عن طريق الطي أو النحت بعيداً عن استخدام القص واللصق.

وتُطبق مبادئه في التعليب وبعض التطبيقات الهندسية، وقد يكون الشكل متحركاً، وأيضاً يمكن تركيب عدة أنماط بسيطة لتجميع شكل نهائي معقد، ويمكن ترطيب الورق لتسهيل عمل المنحنيات بدلاً من الثنيات المستقيمة.  

الهدف من هذا الفن هو تحويل الورق المسطح من خلال تقنيات الطي إلى جسم ثلاثي الأبعاد، له شكل محدد عادةً ما يشبه كائناً ما أو حالة عامة.

عادةً ما يكون الورق المستخدم مربع الشكل وصغير الحجم و أطرافه تكون من عدة ألوان.

تبدأ عملية الطي بأخذ ورقة مربعة الشكل، لها لون واحد أو لونين أو اكثر بحسب الحاجة، وتطوى في اتجاهات مختلفة حتى تصنع أشكالاً جميلة مثل الحيوانات والطيور والنباتات الجميلة وغيرها من الأشكال. 

ومن القواعد الأساسية في هذا الفن أنه يجب عدم قص الورقة عكس ما كان يعتقد. 

فالأوريجامي الياباني التقليدي، الذي تم تداوله منذ فترة حكم الإمبراطور إيدو، لم يكن يعرف هذه القواعد؛ إذ كانت العملية تبدأ أحياناً بورقة مستطيلة الشكل، وكان يتم قص الأوراق عند الحاجة. 

ونظراً لانتشارها الواسع بين اليابانيين منذ عهود طويلة فإن الأوريجامي تعتبر  تسلية ممتعة لليابانيين من كلا الجنسين ومن أعمار مختلفة. 

 

الأوريجامي.. فوائد جمة

أصبح الأوريجامي فناً مهماً ينتشر في دول العالم، وقد لمس من يمارسه فائدة كبيرة صحياً ونفسياً. 

وفي مقارنة بسيطة ببرامج وألعاب الإجهزة الإلكترونية في وقتنا الحاضر، نجد أن فرقاً شاسعاً بينها وبين الأوريجامي؛ فبينما تؤدي الأول إلى أمراض صحية ونفسية، خاصة أنها تساهم في عزل الطفل عن محيطه، بحسب ما يؤكده أطباء، بل وتصل بالمدمن على الألعاب الإلكترونية إلى الانتحار، نجد أن الأوريجامي يساهم بنفع كبير للفرد والمجتمع، لخصها مختصون بالنقاط التالية:

- يقوي الأوريجامي من ذاكرة الأطفال؛ حيث إن عليهم مشاهدة الخطوات والاستماع إليها جيداً كي ينفذوا هم الشكل بمفردهم لاحقاً، فيعلمهم الصبر والتركيز.

- الأوريجامي يعلم الأطفال أن عليهم اتباع خطوات معينة بدقة لكي يصلو للنتيجة الممتازة، فيتعلمون العلاقة بين النتائج والأسباب.

- يقوي عند الأطفال الشعور بالإنجاز ووضع الأهداف وتحقيقها.

- يقوي خيال الأطفال وطاقاتهم الإبداعية وحس الجمال والتوازن لديهم.

- ممارسة الأوريجامي تقوي من مهارات فصي المخ الأيسر والأيمن معاً.

- يقوي الأوريجامي مهارات الأطفال الاجتماعية، خاصة عند ممارسته مع الوالدين أو الأصدقاء، ويزيد من ثقتهم بأنفسهم.

 

- لمنفعة أولادكم

ولكي تنفعوا أولادكم، فمن خلال مقاطع يوتيوب على منصة الإنترنت، يوجد العديد من المقاطع والدروس التي ستتيح لأولادكم ولكم تعلم هذا الفن المفيد.

 

مكة المكرمة