في عامه الخامس.. "الخليج أونلاين" بحلّة مميزة

"الخليج أونلاين" بدأ العمل منتصف العام 2014

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 08-07-2018 الساعة 07:45
لندن – الخليج أونلاين

للعام الخامس على التوالي يواصل موقع "الخليج أونلاين" تعزيز وجوده في عالم الإعلام الإلكتروني ببصمة خليجية مميّزة، ومحافظة على المهنيّة والموضوعيَّة، معلناً في ذكرى انطلاقته الخامسة بدء العمل بنسخة جديدة تلبّي احتياجات الجمهور.

ويهدف تطوير الموقع إلى مواكبة تطوّرات الإعلام الإلكتروني، وإبراز تميّزه الواضح في الخصوصية، إذ يتجاوز إنتاجه 15 مادّة خاصّة يومياً؛ بين تصريحات صحفية، وتقارير نوعيّة، وفيديوهات جاذبة، وإنفوجرافات لافتة، وتغطيات خاصة في مختلف أقسام الموقع.

ومن بين أهداف الموقع الجديد، الذي أُطلِق في بثٍّ تجريبي؛ توفير بيئة قراءة مميزة وجاذبة للجمهور تمكّنه من الاطّلاع على المواد الخبرية والتقارير بعدة طرق، إن كان بقراءة واضحة ومريحة، أو عبر سماع الخبر أو التقرير بالصوت، أو من خلال مشاهدة قصص خبرية أو تقارير قصيرة (فيديو)، إلى جانب الإنفوجراف الذي يعمل على اختصار كمٍّ كبير من المعلومات في إطار صورة واحدة.

ومنذ انضمامه إلى عالم المواقع الإخبارية وحتى انتهاء السنة الرابعة من عمره، استطاع الموقع الوصول إلى شريحة واسعة من الجمهور المباشر من مختلف الدول، لا سيما الخليجية، كما أنه بات مصدراً للعديد من وسائل الإعلام والقنوات التلفزيونية العربية والأجنبية.

ففي شهادة على تميز الموقع أصبح "الخليج أونلاين" من بين المواقع الإخبارية المعتمدة من قبل العديد من المؤسّسات الإعلامية الكبرى، سواء كان في الجانب الإخباري أو الفيديوهات القصيرة، والذي يحظى بمتابعة وأهمية كبيرة.

كما يُعتمد على الموقع كمصدر موثوق لكتَّاب عرب وأجانب، فضلاً عن أن مواد الموقع تُعتبر من المراجع التي يعتمد عليها كتّاب الدراسات والأبحاث.

ومنذ يونيو 2014، انطلق الموقع مواكباً مجريات الأحداث على مدار الساعة في الساحة الخليجية والعربية والدولية، بخصوصيّة وزوايا مختلفة؛ فقد نُشر أكثر من 20 ألف تقرير خاصّ، وما يزيد على 3 آلاف مادة خاصة مترجمة.

كما يتابع "الخليج أونلاين" على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي أكثر من مليون ونصف المليون حساب، موزّعين ضمن مناطق اهتمامات الموقع.

ولدى "الخليج أونلاين" إنتاج لافت من فيديوهات القصة القصيرة؛ نحو أربعة فيديوهات يومياً، كما أن هناك إنتاجاً ثابتاً للإنفوجراف، إذ بدأنا في الخطة الجديدة تعزيز إنتاج الفيديوهات والإنفوجرافات، خصوصاً أن هذا النوع من الإنتاج الإعلامي يحظى باهتمام واسع على مواقع التواصل الاجتماعي.

يُشار إلى أن الموقع تأسّس في يونيو 2014، بجهود عدد من الصحفيين الخبراء في مجال الإعلام، وله مراسلون في دول الخليج وعدة دول عربية، ويهدف لتقديم خدمات إعلامية مهنيّة متعدّدة الأوجه، وفق معايير الموضوعية والحياديّة، ويسعى ليكون مصدراً معتمداً لوسائل الإعلام المختلفة في الشأن الخليجي.

وتشمل أنشطة "الخليج أونلاين" الساحة الخليجية والساحات العربية والدولية ككلّ، ويواكب الموقع مختلف القضايا ذات الصلة بالساحات الإقليمية والدولية، ويولي مجريات منطقة الخليج العربي وأحداثها اهتماماً خاصاً.

مكة المكرمة