مؤتمر بمسقط يناقش الاستراتيجيات الحديثة في تربية الطفل

يستمر المؤتمر يومين باستضافة 18 باحثاً

يستمر المؤتمر يومين باستضافة 18 باحثاً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 21-10-2015 الساعة 20:44
مسقط - الخليج أونلاين


انطلقت فعاليات مؤتمر "أدب الطفل من التراث إلى الحداثة" بسلطنة عمان، الثلاثاء، على مدار يومين.

ويشارك في فعاليات المؤتمر 18 باحثاً، حيث يهدف إلى التعرف على الاستراتيجيات الحديثة ودورها في تربية الطفل.

كما يهدف المؤتمر إلى تبادل الخبرات بين جميع المؤسسات التربوية المحلية والعالمية الخاصة بثقافة الطفل والتّعرف على الآليات الحديثة عند الكتابة له، وتدريب الأطفال على التعبير عن أنفسهم أدبياً لإبراز أهمية القراءة المبكرة في حياة الطفل.

من جانبها، قالت الدكتورة عزيزة بنت عبد الله الطائية، المشرفة العامة باللغة العربية بوزارة التربية والتعليم وعضو النادي الثقافي، إن المؤتمر يسعى إلى تأهيل الأطفال لخوض غمار المستقبل.

وبينت الطائية أن النادي يؤمن بأن العناية بثقافة الطفل وأدبه في ظل عالم متغير تعتبر من أهم مجالات العناية بالطّفولة في الوقت الحاضر، لأنّ الثّقافة لها دور فاعل ومؤسس في شخصيته، فهي التي تكسبه هويته وتميزه وتدعم انتسابه إلى مجتمعه، لأنّ قوة الأمم لا تقاسُ بعددِ سكانِها إنّما بتنوع ثقافتهم وانتسابهم لحضارتهم وتعلقهم بالعلوم المتطورة وقوة استعدادهم لكسب رهان المستقبل.

وأكدت أن حياةَ الطفلِ لها أهميتها، فهي تمثلُ الدّعامةَ الرئيسةَ للشّخصية، والمؤتمرُ الحالي يهدفُ إلى تحديدِ شكلِ وواقعِ أدبِ الطفلِ العربيِ ومراحلهِ كافةً، ويستشرفُ الشّكلَ الذي ينبغي أنْ تكون عليه المؤسساتُ الداعمةُ للطفولة لتصبحَ قادرةً على أداءِ دورِها في تربيةِ الطفلِ العربيِ التربيةَ السليمةَ.

مكة المكرمة