مصر ترمم مقتنيات "متحف الفن الإسلامي"

أيادي الترميم تمتد إلى متحف الفن الإسلامي

أيادي الترميم تمتد إلى متحف الفن الإسلامي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 21-09-2014 الساعة 13:15
القاهرة - الخليج أونلاين


يعكف فريق من الخبراء المصريين على ترميم مقتنيات "متحف الفن الإسلامي" التي تضررت نتيجة استهداف مديرية أمن القاهرة في يناير/كانون الثاني الماضي.

وقال حمدي عبد المنعم، مدير عام الترميم في "المتحف"، اليوم الأحد، إنه يجري حالياً ترميم الدفعة الثانية وعددها 51 قطعة متنوعة من القطع الأثرية النادرة التي يقتنيها المتحف، وهي تتوزع بين قطع زجاجية وخشبية وزخرفية.

وفيما نفى عبد المنعم لوكالة "أنباء الشرق الأوسط" أي استعانة بخبرات أجنبية لعمليات الترميم، أكد: "حرص فريق الترميم المصري على بذل قصارى جهده بكل دقة ومهنية للانتهاء من ترميم جميع القطع المهشمة".

وأوضح أن "متحف الفن الإسلامي" شهد في الفترة الماضية زيارات دولية من وفود منظمة "الـيونيسكو"، بالإضافة إلى وفد من المكتب التنسيقي للمشاريع التنموية الإماراتية في مصر، والذي سيتولى إعادة ترميم مبنى المتحف وتطويره. وأشاد الوفود بعمليات الترميم التي يقوم بها الفريق المصري للقطع الأثرية، مؤكدين أن "هذا العمل يُعد إنجازاً بكل المقاييس".

وتوقع عبد المنعم أن تنتهي عمليات ترميم القطع الأثرية التي تعرضت للتدمير؛ أي 165 قطعة متنوعة، خلال عام ونصف، خصوصاً أن القطع الزجاجية تحتاج إلى وقت طويل في الترميم حتى تعود إلى ما كانت عليه قبل الحادث.

مكة المكرمة