ممثلة ألمانية: شعرت بسكينة غير معهودة عند ارتدائي الحجاب

يتحدث الفيلم عن دمج المهاجرين في المجتمع الألماني

يتحدث الفيلم عن دمج المهاجرين في المجتمع الألماني

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 21-10-2015 الساعة 11:32
برلين - الخليج أونلاين


أكدت الممثلة الألمانية الشابة، آفا جيليك، أنها شعرت بـ"سلام داخلي" عندما ارتدت الحجاب، قائلة: "عندما ارتديت الحجاب ونظرت إلى وجهي في المرآة انتابتني أحاسيس غريبة، ولكن شعرت بسكينة غير معهودة أثناء التحضيرات للتصوير".

وقالت "جيليك"، البالغة من العمر 25 عاماً: "يستمد الكثير من الناس القوة والطاقة للحياة من الدين، وما دام الدين يستطيع فعل ذلك فهو أمر جميل بكل تأكيد، برأيي، لا يوجد خطأ أو صواب فيما يتعلق بإيمان المرء".

ووفقاً لصحيفة "بيلد" الألمانية، فإن جيليك تؤدي دوراً رئيسياً في فيلم جديد بعنوان "الأخير" من إنتاج القناة الألمانية الرسمية "ZDF"، وتقوم في الفيلم بدور سيفدا، وهي طالبة مسلمة ترتدي الحجاب وترفض الجلوس بجانب الطلاب الذكور أو المشاركة في دروس التربية البدنية، فتتعامل معها مدرستها، التي تؤدي دورها الممثلة إيريس بيربن (65 عاماً)، بطريقة خاصة، الأمر الذي يثير غضب الطلاب الآخرين.

ويتحدث الفيلم عن دمج المهاجرين في المجتمع الألماني، في حين قالت جيليك التي تتحدر من أصول تركية: "ولدتُ في برلين ولم أشعر بأني منبوذة بشكل شخصي، وأعتقد أن التسامح أمر شخصي دائماً، النية الحسنة وحدها لا تكفي، لكن حين تتوافر لدى الجانبين فأعتقد أنها ستكون بداية جديدة".

مكة المكرمة