ممثلة إيطالية مناهضة للتحرش متهمة بـ "اغتصاب ممثل"

الرابط المختصرhttp://cli.re/LRAxpE

الممثلة آسيا أرجينتو

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 20-08-2018 الساعة 16:07
واشنطن - الخليج أونلاين

تواجه الممثلة الإيطالية آسيا أرجينتو اتهامات باغتصاب الممثل جيمي بينيت، في فندق بولاية كاليفورنيا الأمريكية عام 2013.

واللافت أن أرجينتو كانت أول من اتهمت المخرج في هوليوود، هارفي واينستاين، بالتحرش الجنسي بها العام الماضي، وهو ما دمر مستقبله المهني.

وقالت صحيفة "نيويورك تايمز"، اليوم الاثنين، إنها اطلعت على وثائق تظهر أن الممثلة دفعت 380 ألف دولار للممثل الذي كان طفلاً حين اغتصبته مقابل شراء سكوته.

وكانت الممثلة عندما وقعت الحادثة تبلغ من العمر 37 عاماً، بينما كان الممثل جيمي بينيت يبلغ من العمر 17 عاماً.

ووصف محامو بينيت اللقاء في الفندق أنه "اعتداء جنسي" خلّف صدمة لدى الممثل الشاب وهدد صحته النفسية حينها.

 

وطلب الممثل في إفادته ضد أرجينتو تعويضاً قدره 3.5 مليون دولار بسبب "الضيق النفسي الذي تسببت به عمداً وخسارته لأجره إثر اعتداء جنسي".

ومن بين الوثائق التي حصلت عليها الصحيفة صورة سيلفي تظهر أرجينتو وبينيت ممددين في سرير، في التاسع من مايو 2013، ويفترض ببينيت أن يعيد الصورة إليها بموجب الاتفاق.

وشاركت أرجينتو وبينيت العام 2004 في فيلم "ذي هارت إز ديسيتفول أبوف آل ثينغز" الذي تؤدي فيه الممثلة الإيطالية دور والدة بينيت التي تعاني اضطرابات.

وأصبحت أرجينتو من الأصوات البارزة في حركة "مي تو" بعدما اتهمت واينستين باغتصابها عندما كانت في الحادية والعشرين من العمر في غرفته في أحد فنادق كان عام 1997.

مكة المكرمة