منظمة يهودية تنتقد مهرجان فيينا لتجاهله معاناة الفلسطينيين

تأسست منظمة "السيدات المتشحات بالسواد" في إسرائيل عام 1988

تأسست منظمة "السيدات المتشحات بالسواد" في إسرائيل عام 1988

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 08-12-2014 الساعة 09:35
فيينا - الخليج أونلاين


انتقدت منظمة "السيدات المتشحات بالسواد" (يهودية مستقلة) مهرجان الفيلم الدولي الثامن لحقوق الإنسان المقام بالعاصمة النمساوية، لعدم عرضه أفلاماً عن معاناة الشعب الفلسطيني في ظل "الاحتلال الإسرائيلي لأراضيه".

وأعربت المنظمة، في بيان لها، عن استيائها الشديد بسبب "تجاهل مسؤولي المهرجان، عرض أفلام عن الانتهاكات الإسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني، منذ نسخته الأولى عام 2007".

ويضم المهرجان، الذي انطلق في الرابع من ديسمبر/ كانون الأول ويستمر حتى 13 من الشهر نفسه، 21 فيلماً تسجيلياً وروائياً وأفلاماً قصيرة من عدة دول، تتناول حقوق الإنسان من زوايا مختلفة مثل التعليم والحرية والسياسة والجنس والتاريخ والحياة، والتنقل والمساواة والصحة والعلاج والحق في الحصول على المياه الصالحة للشرب.

وتساءلت المنظمة، في بيانها، عن المقصود بمهرجان لأفلام عن حقوق الإنسان، "يتعمد غض الطرف عن معاناة الشعب الفلسطيني اليومية، والتي تتناولها وسائل الإعلام العالمية بشكل واضح".

وأضاف: "هل مفهوم حقوق الإنسان يختلف إذا كان الأمر يتعلق بالشعب الفلسطيني الذي يعاني من الاحتلال الإسرائيلي لأراضيه".

ومنظمة "السيدات المتشحات بالسواد" تأسست في إسرائيل عام 1988، ثم تتابع تأسيس فروعها في دول مختلفة، وتأسس فرعها في فيينا عام 2001، وتضم ناشطات يهوديات ونمساويات، وتنادي بحقوق المرأة الفلسطينية، وتأييد الحق الفلسطيني في إقامة دولة مستقلة، وفق المواثيق الدولية، كما تحتج على الممارسات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني.

ولم تصدر أي تعليقات من جانب الهيئات والمؤسسات المدنية الفلسطينية والعربية بالنمسا على المهرجان لخلوه من أي أفلام عن القضية الفلسطينية، وفق ما ذكره مراسل الأناضول، إلا أن جورج نيقولا الرئيس الفخري للجالية الفلسطينية بالنمسا قال: إن "تجاهل معاناة الفلسطينيين من قبل مؤسسات ثقافية وفنية في أوروبا لها تأثير على الجمهور، أمر متعمد في كل مرة".

بدأ المهرجان، الذي يحظى بدعم المستشارية النمساوية وحكومة فيينا، نسخته الأولى عام 2007، ويقام في شهر ديسمبر/ كانون الأول من كل عام بدور العرض في العاصمة فيينا.

مكة المكرمة
عاجل

الإذاعة الإسرائيلية: وزير الحرب الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان: لقد قررت الاستقالة من منصبي وسأدعو لانتخابات عامة