هنية يزور الكنيسة الأرثوذكسية في غزة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/G9z434

رافق هنية في الزيارة للكنيسة وفد من قادة حركة "حماس" في غزة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 09-01-2019 الساعة 17:30

شدّد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إسماعيل هنية، على عمق العلاقة بين المسلمين والمسيحيين في فلسطين، والعيش المشترك القائم.

وأكّد هنية في بيان صدر عن مكتبه، اليوم الأربعاء، خلال زيارته الكنيسة الأرثوذكسية بغزة، برفقة وفد من الحركة، أن "الزياة تأتي لتُثبت أن المسلمين والمسيحيين في فلسطين يد واحدة ومصير مشترك".

وعبّر هنية عن تضامنه مع المسيحيين في كل فلسطين، وخاصة في القدس، الذين يتعرّضون لمحاولات التهويد وسرقة المقدّسات المسيحية، مؤكداً أن أي قرار يستهدف المقدسات المسيحية والإسلامية مرفوض، ولن يتمكّن من تغيير هوية الأرض.

وأعرب عن تطلّعاته لاستعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية "على أُسس سليمة"، مؤكداً التزام حركته بتحقيق وحدة الشعب، وإصراره على استعادتها رغم العقبات المختلفة.

ويوجد في قطاع غزة قرابة 700 مسيحي، حيث يتبع نحو 70% منهم طائفة الروم الأرثوذكس، في حين يتبع البقية طائفة اللاتين الكاثوليك.

وانتشرت المسيحية في فلسطين خلال الحُكم الروماني، وكانت البشارة بمدينة الناصرة، بحسب كتاب "حياة القديس برفيريوس أسقف غزة".

مكة المكرمة