خالد الدخيل- الحياة

الشعب السوري يتعرض للقتل يومياً وقتل منه حتى الآن أكثر من 300 ألف لكن الهستيريا لم تصب أوروبا وأميركا إلا بعد مقتل 129 فرنسياً في مذبحة باريس.

رحلة الأسد إلى موسكو فيها مؤشراً على أن السؤال لم يعد هل انتهى حكم عائلة الأسد، وإنما كيف ومتى ستكون هذه النهاية.

سيكون الدمار الذي تخلفه قوات بوتين كبيراً ومؤلماً، لكن مآل مهمتها لن يتعدى ذلك كثيراً.

مكة المكرمة