د. يوسف مكي

أكدت أحداث الخمسة عشر يوماً المنصرمة أن إرادة الحياة والتوق للحرية، أقوى من كل القيود وكل الأسلحة، وبقي أن نعيد النظر في مقولة التوازن الاستراتيجي، فهذا التوازن ليس العتاد والسلاح.

مكة المكرمة