إمبراطوريته تنهار.. تركي آل الشيخ يفكر ببيع "بيراميدز"

تمت إزاحته من الهيئة العامة للرياضة بالسعودية
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Gb12JZ

آل الشيخ اشترى "بيراميدز" في يونيو 2018

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 06-01-2019 الساعة 22:53

قال رئيس الهيئة العامة للرياضة السعودية المقال، تركي آل الشيخ، إنه يدرس عرضاً خليجياً لبيع نادي "بيراميدز" المصري، الذي يستحوذ على ملكيته، وذلك بعد 10 أيام من إقالته من مناصبه الرياضية في المملكة.

وقال "آل الشيخ"، في مداخلة هاتفية مع إحدى القنوات المصرية: "تلقّيت عرضاً مُغرياً جداً لشراء بيراميدز منذ فترة طويلة، وأجّلت العرض حتى مباراة الأهلي يوم 4 يناير، لأثبت وجهة نظري، وأثبت الظلم الذي تعرّضت له وتعرّض له كل مشجع أهلاوي، وكل محب كرة قدم في الوطن العربى".

ويشير المسؤول السعودي، الذي استقال أيضاً من رئاسة اللجنة الأولمبية السعودية والاتحاد الرياضي للتضامن الإسلامي، إلى مباراة بيراميدز والأهلي ضمن الدوري المصري، والتي انتهت بفوز الأول بهدفين مقابل هدف.

وأشار إلى أن العرض المقدَّم "من شخص عزيز من الخليج"، لافتاً إلى أنه سيجتمع معه، في الثامن من يناير الجاري، "لدراسة الأمر"، على حدّ قوله.

وشدد على أنه لم يحسم موضوع البيع من عدمه، كاشفاً أنه يدرس مدى الاستفادة من تلك الخطوة، كما كشف أيضاً وجود "فرصة خارجية من عدة أندية أوروبية مطروحة أمامه".

وفي يونيو المنصرم، اشترى المسؤول السعودي نادياً مغموراً يُدعى "الأسيوطي سبورت"، وغيّر اسمه إلى "بيراميدز"، كما عزّز صفوفه بلاعبين محليين وأجانب مقابل مالية طائلة، من أجل منافسة الغريمين التقليديين (الأهلي والزمالك) في الدوري المصري الممتاز.

ولم يكتفِ آل الشيخ بذلك، بل امتدّ مخطّطه للسيطرة على الكرة المصرية عبر الإعلام الرياضي؛ إذ أطلق قناة فضائية تحمل اسم ناديه "بيراميدز"، وجلب إليها أبرز وجوه الإعلام المصري من مذيعين ومقدّمين ومحللين.

تجدر الإشارة إلى أن الجماهير الأهلاوية ضاقت ذرعاً بتصرّفات آل الشيخ خلال فترة تولّيه الرئاسة الشرفية للنادي (أواخر 2017 وحتى مايو 2018)، قبل أن تثور عليه بعدما أعلن صراحة أنه فضّل ذهاب مدرّب أرجنتيني لأحد الأندية السعودية بدلاً من العملاق القاهري، ليتبادل الطرفان الاتهامات لتصل إلى أروقة المحاكم والقضاء.

مكة المكرمة