اعتذار العراق يُربك خطط "أبطال الخليج" لكأس آسيا

منتخب عُمان سيقيم معسكراً بالدوحة تحضيراً للاستحقاق القاري المرتقب
الرابط المختصرhttp://cli.re/gVXAZq

عُمان وقعت في المجموعة السادسة بكأس أمم آسيا 2019

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 18-09-2018 الساعة 19:06
مسقط - الخليج أونلاين

وضع الاتحاد العراقي لكرة القدم نظيره العُماني في ورطة حقيقية بعد اعتذاره عن خوض منتخبه مواجهة دولية ودية أمام "أبطال الخليج"، في أكتوبر المقبل، في إطار استعدادات الطرفين لخوض نهائيات كأس الأمم الآسيوية، المقررة إقامتها مطلع العام المقبل بالإمارات.

وبحسب وسائل إعلام عُمانية، أدى اعتذار "أسود الرافدين" عن مواجهة عُمان إلى إرباك حسابات الجهاز الفني لـ "أبطال الخليج"، خاصة أن العد التنازلي لانطلاق الاستحقاق القاري المرتقب بدأ بالفعل.

وسيقيم منتخب عُمان معسكراً رياضياً مغلقاً في العاصمة القطرية الدوحة، خلال الفترة ما بين الـ7 و16 من أكتوبر المقبل.

وكان الاتحاد العُماني للعبة قد أعلن في وقت سابق أن منتخبه الأول سيخوض مواجهتين في معسكر الدوحة؛ إحداهما أمام العراق والأخرى أمام الإكوادور، وهو ما يفرض على العُمانيين البحث عن منتخب آخر بعد الاعتذار العراقي.

وهذه المرة الثانية التي يعتذر فيها منتخب عن لقاء عُمان ودياً، بعد اليمن الذي فضّل خوض معسكره الإعدادي في العاصمة المصرية القاهرة، يتخلله 4 مباريات ودية تحضيراً للبطولة الآسيوية المقبلة، التي يشارك فيها لأول مرة في تاريخه.

يُذكر أن الاتحاد العراقي لكرة القدم أعلن، الاثنين، مشاركته في البطولة الدولية الودية التي تستضيفها السعودية، وتضم أيضاً البرازيل والأرجنتين، مقدماً اعتذاره لنظيره العُماني.

وكانت قرعة كأس أمم آسيا 2019 التي سحبت في مايو المنصرم قد أسفرت عن وقوع العراق في المجموعة الرابعة إلى جانب منتخبات إيران وفيتنام واليمن، في حين وقعت عُمان في المجموعة السادسة إلى جانب اليابان وأوزبكستان وتركمانستان.

مكة المكرمة