الأرجنتين تعتمد استراتيجية جديدة بعد الإقصاء المونديالي

تسعى لاستقطاب اللاعبين المقيمين في أوروبا
الرابط المختصرhttp://cli.re/L4Ae3g

"راقصو التانغو" غادروا كأس العالم من ثمن النهائي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 18-07-2018 الساعة 13:49
بوينس آيرس - الخليج أونلاين

بدأ الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم استراتيجية جديدة تستهدف تعزيز مراقبة مئات اللاعبين الأرجنتينيين في القارة الأوروبية؛ تفادياً لحملهم ألوان منتخبات أخرى.

وأوضح الاتحاد الأرجنتيني للعبة أنه سينشىء قاعدة تشغيلية في ماربيا جنوبي إسبانيا، في إطار شراكة مع مركز ماربيا لكرة القدم.

ويُمكن لمنتخب الأرجنتين وتشكيلته الشابة الخضوع لمعسكرات تحضيرية في هذا المركز التدريبي الشاسع قبل المباريات في قارة أوروبا.

وزار رئيس الاتحاد كلاوديو تابيا الاثنين والثلاثاء المنشآت، لكن الاتفاق مع مالكي الموقع لم يتم توقيعه بعد، وقال إن وظيفته الرئيسية "هي اكتشاف، ومشورة وتدريب الأرجنتينيين المقيمين في القارة العجوز".

وعلى غرار معظم لاعبي المنتخب الذين يحترفون في القارة العجوز، يُمكن لهذا المركز أن يكون قاعدة أوروبية لليونيل ميسي ورفاقه.

وقرر الاتحاد الأرجنتيني للعبة الانطلاق في مسيرة جديدة، بعد الإقصاء المرير من ثمن نهائي مونديال 2018 على يد فرنسا، التي تُوّجت لاحقاً باللقب على حساب كرواتيا، للمرة الثانية في تاريخها.

وأقالت الارجنتين مدربها خورخي سامباولي من تدريب "راقصي التانغو"، بعد الخروج المونديالي، علماً أن المدرب لم يشرف على المنتخب الأول إلا في 15 مباراة.

مكة المكرمة