الأولمبية الدولية: المراسلات مع الكويت لم تكن مثمرة

13 اتحاداً دولياً دعموا قرار إيقاف الكويت

13 اتحاداً دولياً دعموا قرار إيقاف الكويت

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 10-12-2015 الساعة 09:51
لوزان - الخليج أونلاين


أكدت اللجنة الأولمبية الدولية، خلال اجتماع لجنتها التنفيذية في لوزان، أمس الأربعاء، أن وضع الكويت لم يشهد أي جديد في ما يخص التدخلات الحكومية في شؤون الرياضة.

وأوقفت اللجنة الأولمبية الدولية والاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الكويت في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، عن مزاولة أي نشاط رياضي خارجي؛ بسبب تعارض القوانين الرياضية المحلية والدولية.

وقال باتريك هايكي، عضو تنفيذية اللجنة الأولمبية الدولية ونائب رئيس اتحاد اللجان الأولمبية الوطنية (انوك): "حصل تبادل للرسائل (مع الكويت) لكنها لم تكن مثمرة"، مشيراً إلى أن "13 اتحاداً دولياً دعموا قرار اللجنة الأولمبية الدولية" بإيقاف الكويت.

وسبق أن اختبرت الرياضة الكويتية هذا الأمر قبل أن يرفع الإيقاف، لكن المشكلة عادت بعد صدور قانون رياضي جديد.

وتطالب اللجنة الأولمبية الدولية بإدخال تعديلات على بعض المواد المحددة كي تصبح متوافقة مع المواثيق الدولية على حد قولها، وهي تمنت في قرار الإيقاف أن يتم التعديل قبل أولمبياد ريو في أغسطس/ آب 2016.

وترى اللجنة الأولمبية الدولية أن قرار الإيقاف يأتي من باب حماية الحركة الأولمبية في الكويت من التدخل الحكومي غير المرغوب فيه، وأنه بناء عليه لا يحق للجنة الأولمبية الكويتية المشاركة في أي نشاط له صلة بالحركة الأولمبية، أو أن تمارس أي حق مخول لها بموجب الميثاق الأولمبي، أو اللجنة الأولمبية الدولية، ويشمل ذلك تحديداً الاتحادات التابعة للجان الأولمبية الوطنية.

مكة المكرمة