الاتحاد الأوروبي يستبعد "غلطة سراي" من بطولاته لمدة عام

اللجنة الأوروبية أوصت النادي بالتزام الدقة والحذر في شراء اللاعبين

اللجنة الأوروبية أوصت النادي بالتزام الدقة والحذر في شراء اللاعبين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 02-03-2016 الساعة 18:25
أنقرة - الخليج أونلاين


استبعدت لجنة الرقابة المالية للأندية في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، الأربعاء، نادي "غلطة سراي" التركي، من المشاركة في المنافسات الأوروبية لمدة عام، بداعي عدم التزامه بالقواعد المالية التي تحدد سقفاً للحد المسموح به من الخسائر المالية للأندية.

وفي تعليقه على القرار، أوضح نائب رئيس نادي "غلطة سراي"، أشرف آلاجايير، لوكالة الأناضول، "أنّ اللجنة الأوروبية، أوصت النادي بالتزام الدقة والحذر في شراء اللاعبين خلال الموسمين القادمين، كما اشترطت امتناع النادي عن إنفاق الأموال بشكل كبير".

وأشار آلاجايير، المسؤول عن الشؤون القانونية في النادي التركي، "أنّ قرار اللجنة الأوروبية ليس سيئاً، وأنّ على ناديه السعي لتحقيق بطولة كأس تركيا، وضمان مركز في الدوري يؤهله للمشاركة في بطولة أوروبا لإنهاء مدة العقوبة بأسرع وقت".

وقال رئيس نادي غلطة سراي الشهر الماضي، إن ناديه خسر نحو 164 مليون يورو، (177.79 مليون دولار) في آخر ثلاثة مواسم، وهو ما يتجاوز الحد المسموح من قبل الاتحاد الأوروبي للعبة.

ووفقاً لقواعد اللعب النظيف المالي الأوروبي، التي أقرت عام 2011، فإنه من غير المسموح للأندية التي تشارك في البطولات الأوروبية، أن تنفق أكثر مما تدره من دخل.

وتسعى تلك القواعد لمنع الملاك الأغنياء للأندية، من استثمار مبالغ لا حصر له في أنديتهم، وهي قواعد تتسم بالتعقيد في ظل وجود مساحة من التفاوت المسموح به.

وكان من المتوقع أن يواجه غلطة سراي الإيقاف لعامين إلا أن الاتحاد الأوروبي ذكر في بيان له، الأربعاء، "أن الإيقاف سيتم تمديده لعام آخر إذا ما خسر غلطة سراي أكثر من 10 ملايين يورو هذا الموسم".

وباع غلطة سراي مهاجمه الدولي بوراك يلمظ، الشهر الماضي، لفريق جوان الصيني مقابل ثمانية ملايين يورو، للمساعدة في تعديل أوضاعه المالية.

مكة المكرمة