الادعاء الألماني: بيكنباور لم يخضع لتحقيقات مونديال 2006

قرار الادعاء الألماني يأتي على الرغم من كون بيكنباور رئيساً للجنة المنظمة لمونديال 2006

قرار الادعاء الألماني يأتي على الرغم من كون بيكنباور رئيساً للجنة المنظمة لمونديال 2006

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 04-11-2015 الساعة 15:39
برلين - الخليج أونلاين


قالت متحدثة باسم الادعاء الألماني إن أسطورة كرة القدم الألماني فرانز بيكنباور غير مستهدف من قبل سلطات الضرائب الألمانية في التحقيقات الجارية، بشأن دفع مبالغ إلى الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) تتعلق بكأس العالم 2006 بألمانيا.

وأوضحت المتحدثة فى تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية، أنه على الرغم من كون بيكنباور رئيساً للجنة المنظمة لمونديال 2006 بألمانيا، فإنه لم يكن ضمن الموقعين على البيان الضريبي للجنة، مبينة أن "انتقال بيكنباور للإقامة في النمسا لم يكن عاملاً في هذا القرار".

وداهمت السلطات الألمانية الثلاثاء منازل فولفغانغ نيرسباخ، وثيو تسفانتسيغر، رئيسي الاتحاد الألماني الحالي، والسابق وهورست شميت، المسؤول البارز بالاتحاد سابقاً كما داهمت مقر الاتحاد الألماني للعبة.

ويشتبه في تورط الثلاثة في "تهرب ضريبي في إحدى الحالات شديدة الخطورة على نحو خاص"، لها علاقة بمبلغ 6.7 ملايين يورو (7.4 ملايين دولار) قدمته اللجنة المنظمة لمونديال 2006 إلى الفيفا في 2005 فيما لا يخضع الاتحاد الألماني نفسه لهذه التحقيقات.

مكة المكرمة