"الطيارة اللاسلكية" تُسدل الستار على بطولة فزاع للصيد بالصقور

إسدال الستار على منافسات "الطيارة اللاسلكية" في فئتي "الشيوخ" و"العامة"

إسدال الستار على منافسات "الطيارة اللاسلكية" في فئتي "الشيوخ" و"العامة"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 12-01-2017 الساعة 21:19
دبي - الخليج أونلاين


شهد ختام "الطيارة اللاسلكية"، الذي أقيم الأربعاء، بموقع بطولة فزاع للصيد بالصقور، في منطقة الروية بدبي، منافسات حامية في مجموعتي "الشيوخ" و"العامة"؛ وذلك لإسدال الستار على بطولة فزاع للصيد بالصقور "التلواح"، في اليوم العاشر من المنافسات.

ووفقاً لوكالة أنباء الإمارات (وام)، توج الصقر "زلزال" لفريق "إم آر إم" بلقب "فئة الشيوخ" في "الطيارة اللاسلكية"، حيث نجح "زلزال" بقيادة الطيار بطي الكتبي في تحقيق أفضل زمن، بواقع 1:16:283 دقيقة، ليكون الوحيد الذي نجح بكسر حاجز دقيقة و17 ثانية بين الصقور العشرة المتأهلة للنهائيات في هذه الفئة.

وجاء بالمركز الثاني "مذهل" لفريق "إف 3"، بقيادة خليفة بن مجرن، بزمن 1:17:082 دقيقة، وبالمركز الثالث "كيه-1"، لفريق "واي إل إس"، بقيادة مصطفى الماس، بزمن 1:17:344 دقيقة.

أما فيما يتعلق بـ "الطيارة اللاسلكية" للعامة، فقد حقق "عوض" لمالكه أحمد صغير كنون محمد الكتبي، المركز الأول، قاطعاً المسافة بزمن 1:16:828 دقيقة، وجاء بالمركز الثاني الصقر "2" لمالكه حمد أحمد بن الشيخ مجرن الكندي، وبقيادة راشد الكندي، بزمن 1:17:423 دقيقة، في حين حل بالمركز الثالث "قرموشة كبير"، لمالكه علي مطر الكتبي، وبقيادة خالد علي جمعة، بزمن 1:18:195 دقيقة.

اقرأ أيضاً :

مشاركة واسعة في بطولة فزاع للصيد بالصقور

من جانبها قالت مديرة إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، سعاد إبراهيم درويش، إن ختام منافسات "الطيارة اللاسلكية" اتسم بأجواء تنافسية عالية، وأرقام زمنية حافظت على سقف بطولة فزاع للصيد بالصقور "التلواح"، وتم تحقيقها من قبل الصفوة، إضافة إلى استعراض تراثي استخدمت فيه وسائل التكنولوجيا الحديثة.

واعتبرت أن "الصقارة" تعد أحد أهم الممارسات التاريخية في دولة الإمارات العربية المتحدة، مؤكدة سعي المركز لتوفير الدعم وتقديم الخدمات الرامية لتطوير المستوى التنظيمي، وعكس أفضل الممارسات المتبعة محلياً وعالمياً في سبيل صون الثقافة الإماراتية.

مكة المكرمة