الفحص الطبي يكشف سبب وفاة لاعب إيطالي شهير

أستوري دافع عن ألوان "الأزوري" في 14 مباراة

أستوري دافع عن ألوان "الأزوري" في 14 مباراة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 12-06-2018 الساعة 10:02
روما - الخليج أونلاين


عاد إلى الواجهة من جديد، ملفُ قائد نادي فيورنتينا الإيطالي، دافيدي أستوري، الذي وُجد جثة هامدة، مطلع مارس الماضي، قبل ساعات من مباراة فريقه أمام أودينيزي، ضمن لقاءات الجولة الـ27 بالدوري المحلي لكرة القدم.

وفي هذا الإطار، أكد الفحص الطبي، الذي أُجري من قِبل المدعي العام الإيطالي، أن اللاعب الراحل عانى مرضاً نادراً في القلب، لم يتم اكتشافه من قبل، وفقاً لما أوردته صحيفة "لا غازيتا ديلو سبورت" الإيطالية الشهيرة.

وتوفي أستوري (31 عاماً)، في 4 مارس الماضي، بشكل مفاجئ، داخل غرفته في الفندق الذي كان يقيم به فريقه؛ استعداداً لمواجهة أودينيزي، ضمن الجولة السابعة والعشرين من الدوري الإيطالي.

وعُثر على أستوري جثةً هامدةً في سريره، من قِبل أفراد بالجهاز الفني للنادي، كانوا قد صعدوا إلى غرفته للاستفسار عنه، بعد تغيُّبه عن موعد الإفطار الصباحي مع باقي اللاعبين.

وسارعت مختلف أندية كرة القدم الإيطالية إلى التعبير عن حزنها وصدمتها لرحيل اللاعب، الذي كان يحظى بتقدير واحترام في أوساط اللعبة بإيطاليا.

اقرأ أيضاً:

برحيل "أستوري".. الحزن يُخيِّم على عالم "المستديرة"

وكان أستوري بدأ مشواره الكروي في قطاع الناشئين بميلان الإيطالي، قبل أن ينتقل لكالياري في 2008، ولعب لروما الإيطالي من قبلُ على سبيل الإعارة.

وشارك اللاعب الراحل، هذا الموسم، مع "الفيولا"، في 27 مباراة بجميع المسابقات، أحرز خلالها هدفاً وصنع آخر، علماً أنه دافع عن ألوان "الأزوري" الإيطالي، في 14 مناسبة سابقة.

مكة المكرمة