الفيفا يمنع نجوماً من المشاركة في مباراة استعراضية بالكويت

مقر الاتحاد الكويتي لكرة القدم

مقر الاتحاد الكويتي لكرة القدم

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 11-12-2015 الساعة 08:42
الكويت - الخليج أونلاين


طلب الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) أمس الخميس، من جميع أعضائه منع لاعبيهم من المشاركة في المباراة الاستعراضية المقررة في الكويت في 18 ديسمبر/ كانون الأول الحالي بمناسبة تدشين استاد جابر الرياضي الدولي.

ويأتي هذا القرار على خلفية عقوبة الإيقاف السارية بحق الاتحاد الكويتي بسبب تعارض القوانين الرياضية الداخلية مع قوانين الاتحاد الدولي.

وفي تعميم أرسل الأربعاء إلى 209 اتحادات أعضاء، ذكر الفيفا أن هذه الدولة الخليجية "لا تستطيع المشاركة في مباريات دولية أو في أي مسابقات طالما أن عقوبة الإيقاف ما زالت سارية بحقها".

وأكد التعميم "أن الأندية واللاعبين المسجلين في هذه الاتحادات لا يحق لهم إقامة صلات رياضية مع أي عضو موقوف في الفيفا".

وأكد مصدر مسؤول في الفيفا لوكالة الأنباء الفرنسية، أن أي لاعب سيشارك في هذه المباراة سيمثل أمام لجنة الانضباط في الفيفا "لاتخاذ جميع التدابير بحقه".

وأرسل الفيفا تعميماً آخر إلى الاتحاد الكويتي، أشار فيه إلى أن أي لقاء بين منتخب وطني مع لاعبين دوليين آخرين في تدشين الملعب يحتاج إلى موافقة مسبقة".

وتقام المباراة بين فريق من نجوم العالم يضم لاعبين معتزلين وآخرين يواصلون مسيرتهم مع أنديتهم حتى الآن، وفريق من نجوم الكرة الكويتية.

وأوقف الفيفا الكويت في 15 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي عن ممارسة أي نشاط كروي على الصعيد الخارجي أو استضافة مباريات رسمية.

ويضم فريق نجوم العالم بحسب المنظمين؛ الرباعي الإيطالي أندريا بيرلو، وأليساندرو دل بييرو، وأليساندرو نستا، وجانلوكا زامبروتا، والألماني ينز ليمان، والرباعي الإنجليزي ستيفن جيرارد، وبول سكولز، وجيمي كاراغر، وديفيد جيمس، والإسبانيين كارلوس بويول، وميشال سلغادو، والبرازيلي رونالدينيو، والبرتغاليين لويس فيغو وديكو، والأوكراني آندري شيفتشينكو، والفرنسي روبير بيريس. وأعلنت اللجنة المنظمة أيضاً عن مشاركة المصري محمد أبو تريكة.

وهي المرة الثالثة منذ 2007 التي يتم فيها وقف الفيفا للاتحاد الكويتي، وذلك بعد المهلة التي أعطيت للحكومة لإجراء تغييرات في القوانين الرياضية، وسيتم رفع العقوبة عن الاتحاد الكويتي وأعضائه (الأندية) "عندما يتمكنون من التصرف باستقلالية تامة" حسب الاتحاد.

وكانت اللجنة الأولمبية الدولية، قد اتخذت القرار ذاته في 28 أكتوبر/ تشرين الثاني وللمرة الثالثة أيضاً خلال خمس سنوات.

مكة المكرمة