برشلونة يقسو على غرناطة بنصف "دزينة" أهداف

نيمار وميسي تسببا بسحق غرناطة

نيمار وميسي تسببا بسحق غرناطة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 28-09-2014 الساعة 12:09
مدريد - الخليج أونلاين


دك فريق برشلونة مرمى ضيفه غرناطة بنصف "دزينة" من الأهداف، في المرحلة السادسة من بطولة إسبانيا التي شهدت افتتاحيتها فوز ريال مدريد على فياريال، بهدفين نظيفين.

وجرت مباراة برشلونة وغرناطة على ملعب كامب نو، وفيها فرض البرازيلي نيمار نفسه نجماً للمباراة بتسجيله ثلاثية، افتتحها عندما استغل كرة خاطئة فانفرد بأحد المدافعين وسدد كرة خادعة داخل المرمى في الدقيقة (26) من المباراة.

وأضاف الكرواتي يافان راكيتيتش الهدف الثاني بكرة رأسية إثر تمريرة عرضية من ليونيل ميسي، الذي صنع الهدف الثالث حين مرر قبل نهاية الشوط الأول بثوان قليلة، كرة أمامية باتجاه منير الحدادي، الذي تصدى له حارس غرناطة، لكن الكرة تهيأت أمام نيمار الذي تابعها ليضعها في الشباك، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية.

وتمكن ميسي، أحد نجوم المباراة، من تسجيل الهدف الرابع ثم أكمل نيمار ثلاثيته في الدقيقة (66) قبل أن ينهي ميسي مهرجان الأهداف في الدقيقة (82) من عمر المباراة.

وكانت المباراة أفضل استعداد للفريق الكاتالوني قبل مواجهته لباريس سان جرمان، في دوري أبطال أوروبا الثلاثاء المقبل.

يذكر أن شباك برشلونة لم تتلق أي هدف هذا الموسم في ست مباريات.

في المقابل، تابع النجم البرتغالي كريستيانو رونالد هوايته التسجيلية، وقاد فريقه ريال مدريد إلى المركز الرابع في الترتيب العام بفوزه على فياريال خارج ملعبه 2-صفر.

وافتتح صانع الألعاب الكرواتي لوكا مودرتيش التسجيل في الدقيقة 23، قبل أن يضيف رونالدو الهدف الثاني بتمريرة من كريم بنزيمة، رافعاً رصيده إلى ثمانية أهداف على مدى أسبوع واحد.

والفوز هو الثالث لريال مدريد، فارتقى بطل أوروبا إلى المركز الرابع، بفارق أربع نقاط عن برشلونة.

وقال مدرب الفريق الملكي كارلو أنشيلوتي: "لقد حققنا الفوز في مباراة صعبة للغاية في مواجهة فريق لعب بشكل جيد، وخلق لنا العديد من الفرص".

وأضاف: "لكن فريقي سيطر على مجريات اللعب تماماً".

وعلى ملعب فيسنتي كالديرون في العاصمة مدريد، أزاح أتلتيكو مدريد منافسه إشبيلية بطل كأس الاتحاد الأوروبي للموسم الماضي، بفوز كاسح بأربعة أهداف نظيفة.

وافتتح كوكي التسجيل بتسديدة ارتطمت بأحد مدافعي إشبيلية لتخدع حارسه وتتهادى داخل الشباك في الدقيقة (19)، وأضاف ساوول ميغيز الهدف الثاني في الدقيقة (42).

وفي الشوط الثاني سجل راوول غارسيا، الهدف الثالث من ركلة جزاء في الدقيقة 62 إثر عرقلة الفرنسي أنطوان غريزمان داخل منطقة الجزاء.

وقبل نهاية المباراة بدقيقة واحدة، تطاول راوول خيمينيز بكرة رأسية وأودعها الشباك من مسافة قريبة.

وبهذه النتيجة رفع أتلتيكو مدريد رصيده إلى 14 نقطة، متخلفاً بفارق نقطتين عن برشلونة المتصدر.

وتغلب رايو فاليكانو على ليفانتي بهدفين سجلهما ليو باتيستاو في الدقيقتين 12 و33، وأهدر ألبرتو بوينو ركلة جزاء للفائز أيضاً، في الدقيقة 68.

وتعادل أتلتيك بلباو وجاره في بلاد الباسك إيبار، سلباً.

وبذلك يتصدر برشلونة الترتيب، بـ 16 نقطة من 6 مباريات، ويحل أتلتيكو مدريد ثانياً بـ 14 من 6، وثالثاً فالنسيا بـ 13 من 5، وإشبيليا رابعاً بـ 13 من 6، في حين يقبع ريال مدريد بالمركز الخامس بـ 12 من 6.

مكة المكرمة