بلاتر: مونديال 2022 لن يُسحب من قطر

بلاتر: إنجلترا يجب أن تتقدم بعرض لاستضافة كأس العالم في عام 2030 بعد أن خسرت رهان 2018

بلاتر: إنجلترا يجب أن تتقدم بعرض لاستضافة كأس العالم في عام 2030 بعد أن خسرت رهان 2018

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 08-09-2014 الساعة 21:30
الدوحة- الخليج أونلاين


حسم السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم موقف الاتحاد من إقامة مونديالي 2018 و2022 في روسيا وقطر.

وأكد الرجل الأول على رأس الاتحاد الدولي لكرة القدم أنه لن يتم تجريد قطر ولا روسيا من البطولتين اللتين حصلتا على شرف تنظيمهما، وأن الفيفا يريد بقاء البطولتين مع البلدين المعنيين.

وكشف بلاتر ذلك في أول مقابلة صحفية كبرى بعد مونديال البرازيل 2014 لصحيفة دايلي ميل البريطانية، اليوم الاثنين (09/08)، في افتتاح منتدى اتفاقية كرة القدم العالمية سوكيركس بمدينة مانشستر.

بلاتر الذي أعلن نيته الترشح لولاية جديدة على رأس الفيفا قال إنه سيعمل على محاربة العنصرية مع فرض عقوبات قد تصل للطرد من مسابقات كأس العالم.

وأكد السويسري أن إنجلترا يجب أن تتقدم بعرض لاستضافة كأس العالم في عام 2030 بعد أن خسرت رهان 2018.

وبخصوص مونديال قطر 2022، أكد بلاتر أن التحقيقات جرت بشكل مستقل بقيادة المحامي الأمريكي مايكل غارسيا وستكون شفافة تماماً وصادقة، مضيفاً أنه يجب أن تدار هذه المناقشات المهمة مع الاحترام المتبادل وليس الفظاظة الساخنة التي تؤثر عكسياً بشكل سلبي على اللعبة.

وحول التصويت لمصلحة روسيا 2018، قال بلاتر إنه على كل واحد أن يكون على استعداد لقبول الخسارة والاستعداد للمحاولة مرة أخرى، في إشارة منه إلى إنجلترا التي خسرت المنافسة على المونديال الأوروبي مع روسيا.

وأضاف "أقرب موعد لأن تستضيف إنجلترا نهائيات كأس العالم هو عام 2030، لأنه في ظل نظام التناوب، من شبه المؤكد أن تتبع قطر إما بمنافس أفريقي أو تنظيم مشترك بين أوروغواي والأرجنتين أو بالولايات المتحدة الأمريكية في 2026".

وتابع السويسري متحدثاً بخصوص مونديال قطر "أشدد على ضرورة نقل كأس العالم إلى الشرق الأوسط للمرة الأولى، الفيفا ملتزمة تماماً بهذا القرار".

وتحدث بلاتر بخصوص توقيت مونديال 2022، مؤكداً بأنه ستتم دراسة نقل البطولة إلى فصل الشتاء البارد وذلك بعد مناقشات هذا الأسبوع حول إعادة جدولة مواسم الأندية الأوروبية.

وتابع بلاتر متحدثاً عن مونديال روسيا، مؤكداً بأن الفيفا سوف "تواصل رصد" الوضع في أوكرانيا وهي تعمل بالفعل مع روسيا للتحضير لكأس العالم 2018، مشيراً إلى مبدأ الفيفا الذي يحارب تدخل السياسة في كرة القدم.

وفي رده على دعوة بعض سفراء دول الاتحاد الأوروبي لمقاطعة مونديال روسيا، قال بلاتر: "ذلك لن يجدي نفعاً، نجوم الكرة الأوروبية لم يسبق وأن قاطعوا كأس العالم من قبل. إنها محطة مهمة في حياتهم الكروية".

كما وعد بأنه سيسعى جاهداً لمحاربة كل أنواع العنصرية في كرة القدم، مع التشجيع على استخدام مزيد من التكنولوجيا في الرياضة الأوسع عالمياً، بعد نجاح تكنولوجيا خط المرمى في مونديال البرازيل 2014.

مكة المكرمة