تصريح مدوٍّ لـ "إبرا" حول الكرة الذهبية.. ما علاقة بيريز؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Gx8pXq

مودريتش أنهى احتكار ميسي ورونالدو لـ"الكرة الذهبية" في العقد الأخير

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 09-12-2018 الساعة 22:35

لا يزال الحديث متواصلاً حول جائزة "الكرة الذهبية"، التي تُوّج بها الكرواتي لوكا مودريتش قبل أيام قليلة لأول مرة في مسيرته الاحترافية، مسدلاً الستار على حقبة احتكار النجمين البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي في العقد الأخير.

وفي هذا الإطار، قال مهاجم لوس أنجلس الأمريكي، السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، في تصريحات نقلتها صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية: "الآن نعلم أن فلورنتينو بيريز (رئيس ريال مدريد) هو من تنافس مع ميسي على الكرة الذهبية وليس كريستيانو رونالدو".

وكان السلطان السويدي قد اقترح في عام 2013 أن تسمى الكرة الذهبية بجائزة "ميسي"، ولم يضع رونالدو أو مودريتش في التشكيلة التاريخية من وجهة نظره.

وفضّل "إبرا" اختيار الحارس الإيطالي جيانلويجي بوفون في تشكيلته التاريخية لأفضل اللاعبين في مختلف المراكز، فضلاً عن الظهير الفرنسي ليليان تورام، والمدافعين البرازيلي تياغو سيلفا، والإيطالي فابيو كانافارو، والظهير البرازيلي الأيسر ماكسويل، إضافة إلى الثنائي الإسباني أندريس إنييستا وتشافي هيرنانديز، والثنائي الفرنسي باتريك فييرا والتشيكي بافل نيدفيد في منتصف الميدان، فيما وضع نفسه في خط الهجوم بجوار البرغوث الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وفي 3 ديسمبر الجاري، منحت مجلة "فرانس فوتبول" الرياضية الفرنسية المتخصصة، جائزة "الكرة الذهبية" لمتوسط ميدان ريال مدريد لوكا مودريتش، وحلّ رونالدو ثانياً، والفرنسي غريزمان ثالثاً ومواطنه الشاب كيليان مبابي رابعاً، في حين جاء ميسي خامساً في القائمة النهائية.

وثارت جماهير برشلونة غضباً بعد حلول ميسي خامساً، معتبرين أن الجائزة الفردية المرموقة فقدت قيمتها، ولم تعد تُمنح لأفضل اللاعبين؛ وإنما بناءً على ما يدور في الغرف المغلقة، مستدلين بما حدث لرونالدو بعد رحيله عن الفريق الملكي وانتقاله صيف هذا العام إلى صفوف يوفنتوس الإيطالي.

في الجهة المقابلة، استهجن أنصار ريال مدريد تلك الادعاءات والمزاعم لدى جماهير الغريم التقليدي، مؤكدين في الوقت ذاته أحقية مودريتش بـ "الكرة الذهبية"؛ نظراً لمستواه الرفيع مع الفريق الملكي ومنتخب بلاده في مونديال روسيا صيف عام 2018.

مكة المكرمة