توصية قضائية بإلغاء قرار التحفُّظ على أموال أبو تريكة

أبو تريكة يُلقّب بـ"أمير القلوب" و"تاجر السعادة" و"الماجيكو"

أبو تريكة يُلقّب بـ"أمير القلوب" و"تاجر السعادة" و"الماجيكو"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 16-05-2017 الساعة 16:48
القاهرة - الخليج أونلاين


أوصت هيئة المفوّضين بالمحكمة الإدارية المصرية العليا، الثلاثاء، برفض الطعن المقدّم من الحكومة على حكم محكمة القضاء الإداري بإلغاء قرار التحفُّظ على أموال نجم الأهلي والمنتخب المصري سابقاً، محمد أبو تريكة.

وجاء في تقرير المفوّضين، أن حكم محكمة القضاء الإداري القاضي بإلغاء قرار التحفُّظ على أموال أبو تريكة قد صادف صحيح القانون، وأوصت برفض الطعن عليه.

وكانت محكمة شمال القاهرة أيّدت، في الـ 14 من يناير/كانون الثاني 2017، طلب إدراج 1500 شخصية من المتحفَّظ على أموالهم بقرار من لجنة حصر أموال جماعة الإخوان المسلمين على قائمة الكيانات والشخصيات الإرهابية؛ بناء على قانون "الكيانات الإرهابية".

ولاقت خطوة وضع "أمير القلوب" ضمن قوائم "الإرهاب" والتحفُّظ على أمواله استنكاراً واسعاً على منصّات التواصل والشبكات الاجتماعية، إضافة إلى وقوف مشاهير الرياضة العرب إلى جانب أبو تريكة في محنته، وتأييده في وجه ما وصفوه بـ "القرار الجائر والظالم" بحقّه.

ورفض أبو تريكة كافة الاتهامات الموجَّهة إليه، وقرّر الطعن على قرار التحفُّظ على أمواله أمام الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإداري، التي أصدرت حكماً واجب النفاذ، في يونيو/حزيران الماضي، بإلغاء التحفُّظ، وأقام أيضاً استشكالاً لتنفيذ الحكم، وقضت المحكمة بقبوله.

اقرأ أيضاً :

غزة ترد الجميل لـ"أمير القلوب" وتسجل "تعاطفاً مع أبو تريكة"

ويرى مراقبون أن أسطورة كرة القدم المصرية أبو تريكة لا يزال يدفع ثمن مواقفه السياسية المناصرة للشعوب العربية، وعلى رأسها القضية الفلسطينية؛ إذ كشف "أمير القلوب"، مطلع عام 2008، عن قميص كُتب عليه "تعاطفاً مع غزة"، خلال احتفاله بهدفه في شباك السودان، على هامش مشاركة "الفراعنة" في نهائيات كأس الأمم الأفريقية.

كما أوصى نجم الأهلي القاهري بوضع قميص "تعاطفاً مع غزة" في كفنه بعد وفاته، إضافة إلى إظهاره قميص "نحن فداك يا رسول الله"؛ انتصاراً للرسول الكريم (صلى الله عليه وسلم)، ورداً على الرسوم الكاريكاتورية التي نشرتها الصحف الدنماركية، في مشهد لا يزال عالقاً في أذهان عشّاقه من الشعوب العربية والإسلامية.

ويحظى أبو تريكة بشعبية جارفة وجماهيرية هائلة في الوطن العربي من المحيط إلى الخليج، حيث تُجمع عليه الشعوب العربية بمختلف توجهاتها السياسية وطوائفها الدينية.

مكة المكرمة