حملة إلكترونية لمُعاقبة راموس إثر تسببه بإصابة "صلاح"

أظهرت اللقطات التلفازية تعمّد راموس إصابة "صلاح"

أظهرت اللقطات التلفازية تعمّد راموس إصابة "صلاح"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 28-05-2018 الساعة 21:20
لندن - الخليج أونلاين


دشّن أحد أنصار نادي ليفربول الإنجليزي لكرة القدم والمصري محمد صلاح، حملة توقيع إلكترونية ضد قائد نادي ريال مدريد الإسباني، سيرجيو راموس؛ تمهيداً لإرسالها إلى الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا)، واتخاذ العقوبة المناسبة ضده؛ بعدما تسبب بإصابة "الفرعون الصغير" في نهائي دوري أبطال أوروبا (كييف 2018).

وفي هذا الإطار؛ ذكرت وسائل إعلام إسبانية، الاثنين، أن حملة التوقيع الإلكترونية تستهدف جمع تواقيع نصف مليون شخص، علماً أن عدد المناصرين للحملة وصل حتى الآن إلى 338 ألف توقيع إلكتروني.

وأضافت أن إطلاق المبادرة جاء بعد الهجوم العنيف الذي تعرض له راموس عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، وتسببه في إصابة النجم المصري محمد صلاح، والتي قد تحرمه من المشاركة مع منتخب بلاده، في مونديال روسيا، الشهر المقبل.

اقرأ أيضاً :

"لخطورتها".. حركة راموس مع "صلاح" محظورة في الجودو

وتعمد قائد ريال مدريد، سيرجيو راموس، إصابة "صلاح" في منطقة الكتف، خلال نهائي كييف، الذي انتهى بفوز الفريق الملكي على "الريدز" بنتيجة (3-1) وتتويجه باللقب الثالث توالياً والـ13 في تاريخه، بعدما أظهرت اللقطات التلفازية ذلك بوضوح؛ إذ ظهر المدافع الدولي الإسباني وهو يسحب ذراع النجم المصري خلال التحام مشترك بينهما، ليسقط الأخير على أرضية الميدان مصاباً بكتفه، ثم بدأ الصراخ "متألماً".

وحاول "صلاح" التحامل على الإصابة عدة دقائق، لكنه في النهاية سقط على الأرض من شدة الألم، ليتم استبداله في الدقيقة الـ30 بزميله آدم لالانا.

وعقب انتهاء المباراة، قالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إن هناك اشتباهاً في إصابة "صلاح" بخلع في الكتف، مشيرة إلى أنه "في حال تأكد إصابة اللاعب، فإنه سيغيب بشكل مؤكد عن المشاركة مع منتخب مصر في نهائيات كأس العالم 2018".

اقرأ أيضاً :

شاهد: دموع "صلاح" تخطف الأنظار في ليلة الأبطال

وبعد ليلة دراماتيكية، زف "صلاح" البشرى للمصريين؛ بإعلانه أنه واثق من اللحاق بمنتخب بلاده، في النهائيات العالمية، حيث أوقعته القرعة المونديالية في المجموعة الأولى، إلى جانب روسيا (البلد المستضيف)، والأوروغواي والسعودي.

وكتب صلاح، الأحد، في حسابه بموقع التغريدات القصيرة "تويتر": "لقد كانت ليلة صعبة جداً ولكنني مقاتل، على الرغم من كل الاحتمالات الممكنة، إلا أنني سأتواجد في روسيا لأجعلكم فخورين دوماً بي. حبكم ودعمكم يُعطيني القوة التي أحتاجها دائماً".

ويعول المصريون على "صلاح" كثيراً من أجل قيادة "الفراعنة" في النهائيات العالمية، وذلك لأول مرة منذ نسخة 1990 التي أقيمت في إيطاليا؛ أي بعد غياب دامَ 28 عاماً.

مكة المكرمة