داعية كويتي يؤكد: إصابة "صلاح" عقاب من الله

إصابة "صلاح" لا تزال "حديث الساعة"

إصابة "صلاح" لا تزال "حديث الساعة"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 30-05-2018 الساعة 23:28
الكويت - الخليج أونلاين


لا تزال إصابة النجم المصري محمد صلاح، التي تعرض لها في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، تثير جدلاً واسعاً، وسط غموض يتعلق بإمكانية لحاق "الفرعون الصغير" برفاقه في نهائيات كأس العالم، التي تستضيفها روسيا في الفترة ما بين 14 يونيو و15 يوليو المقبلين.

وفي هذا الإطار، يرى الداعية الكويتي مبارك البذالي أن إصابة "صلاح" كانت بمثابة عقاب من الله؛ وذلك "بسبب قراره اللعب مفطراً مع ناديه ليفربول"، على حد قوله.

ويشير "البذالي" إلى التقارير الصحفية التي أكدت أن النجم المصري توقف عن الصيام في شهر رمضان ثلاثة أيام متتالية؛ من أجل أن يكون جاهزاً لخوض نهائي كييف بين ليفربول وريال مدريد الإسباني، والذي عرف فوز الأخير (3-1)، ليتوَّج بلقبه القاري الثالث توالياً والـ13 في تاريخه.

اقرأ أيضاً:

هل يصوم "صلاح" في يوم نهائي دوري الأبطال؟

وقال "البذالي" على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر": إن "محمد صلاح أفطر لأجل ليفربول كما صرح بذلك، فعاقبه الله".

وأوضح الداعية الكويتي في تغريدة "ثانية"، قائلاً: "مسألة إفطار محمد صلاح أنه كان صائماً ثم أفطر لأجل لعب الكرة وليس لأجل السفر، فالأمر هو نية الإفطار".

واستطرد موضحاً: "كم قصة سمعناها ربط الحادث بالحدث..؟ إن فلاناً كان ظالماً أو فلان عمل كذا فعاقبه الله..! مَن أخبركم أن الله عاقبه..؟ لهذا الذي حصل مع اللاعب محمد صلاح ليس من القصص التي نسمعها أنها من واقعنا ولهذا لا تصدقون. ثم إن الله -عز وجل- يعاقب المؤمن الصادق ليُرجعه عن خطئه أو غفلته..".

ووجَّه "البذالي" حديثه لـ"صلاح"، قائلاً: "صيام رمضان فرضٌ، حاله كحال الصلاة، ولعب الكرة ليس عذراً شرعياً يُوجب الإفطار"، مشيراً إلى أن "الشباب المجاهدين يصومون، مع أنهم في حالة حرب ومواجهة مع العدو"، قبل أن يختتم حديثه بقوله: "لا تحزن، فإن باب التوبة مفتوح".

وتعرَّض "صلاح" لإصابة قوية في كتفه اليسرى، خلال نهائي دوري أبطال أوروبا، في 26 مايو الجاري، بعد تدخُّل عنيف من مدافع ريال مدريد الإسباني، سيرجيو راموس، ليسقط أرضاً، قبل أن يغادر الميدان باكياً ومتألماً، بعد 30 دقيقة من اللعب.

اقرأ أيضاً:

الاتحاد المصري يكشف حقيقة مشاركة "صلاح" في المونديال

ويحوم شك كبير حول إمكانية لحاق "صلاح" بـ"الفراعنة" في النهائيات العالمية، حيث يستهل المصريون مشوارهم المونديالي، أمام الأوروغواي، وذلك في الـ15 من يونيو المقبل، ثم يُلاقي روسيا والسعودية، توالياً في الـ19 والـ25 من الشهر نفسه.

وأعلن أحد مسؤولي نادي ليفربول أن إصابة النجم المصري سوف تُبعده عن الملاعب فترة تتراوح بين 3 و4 أسابيع، في حين أكد الاتحاد المصري لكرة القدم أن الإصابة لن تزيد على 3 أسابيع، وسوف يكون جاهزاً لقيادة "الفراعنة" في "المحفل الكروي الكبير".

مكة المكرمة