رئيس برشلونة السابق خلف القبضان في قضية "تبييض أموال"

لحظة توقيف ساندر روسيل من قبل الشرطة الوطنية في إسبانيا

لحظة توقيف ساندر روسيل من قبل الشرطة الوطنية في إسبانيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 23-05-2017 الساعة 17:33
مدريد - الخليج أونلاين


أُلقي القبض، الثلاثاء، على الرئيس السابق لنادي برشلونة الإسباني، ساندرو روسيل، من قبل قوات الشرطة الوطنية في إسبانيا؛ تنفيذاً لأمر قضائي صادر بحقه؛ لاتهامه بالضلوع في جريمة "غسل وتبييض أموال".

وذكرت صحيفة "ماركا" الإسبانية، أن رئيس برشلونة السابق، ساندر روسيل، أُوقف من قبل قوات الشرطة الوطنية الإسبانية والحرس المدني؛ بسبب اتهامه بقضية تتعلق بـ "تبييض أموال".

وأضافت الصحيفة الإسبانية أن المحقّقين في القضية يعتقدون بأن روسيل عضو في شبكة تلقّت عمولات غير قانونية مقابل بيع حقوق الصورة الخاصة بالمنتخب البرازيلي لكرة القدم.

وأشارت إلى أن رئيس برشلونة السابق قام مع باقي المتهمين في القضية بغسل الأموال التي حصلوا عليها من خلال شركات وهمية في الخارج.

اقرأ أيضاً :

عاشتها الجماهير العربية.. ليلة استثنائية لـ"الملك رقم 10"

وتقوم الشرطة بعمليات المداهمة في برشلونة بمنطقتي لييدا وجيرونا، وكذلك أندورا، وذلك ضمن عمليتها الأمنية "ريميت".

وبدأت التحقيقات على خلفية الحصول على عمولات غير قانونية نظير نقل الحقوق السمعية البصرية للمنتخب البرازيلي لكرة القدم، على أن يتم غسل تلك الأموال لاحقاً من خلال شركات في الملاذات الضريبية.

ولفتت إلى أن هذه القضية تعود إلى الحقبة التي كان يدير خلالها روسيل إحدى الشركات التي عقدت اتفاقيات مع الاتحاد البرازيلي لكرة القدم، وذلك قبل أن يتولّى رئاسة برشلونة.

وكانت الشركة تحمل اسم (إيلانتو ماركيتنج)، وقام روسيل بتسويق الحقوق الرياضية للمنتخب البرازيلي من خلال مبارياته الودّية، وحصل على عمولات نظير ذلك، اعتبرها القضاء الإسباني "غير قانونية".

اقرأ أيضاً :

يخلق من الشبه 40.. نسخ طبق الأصل لنجوم الكرة في الشرق الأوسط

وتولّى روسيل رئاسة برشلونة خلفاً لخوان لابورتا، في صيف عام 2010، لكنه استقال تحت وطأة قضية انتقال النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا من صفوف سانتوس إلى برشلونة، في صيف عام 2013.

وطالبت النيابة العامة الإسبانية بتوقيع عقوبة الحبس لمدة خمس سنوات على روسيل في قضية نيمار؛ وذلك للاشتباه في ارتكابه جرائم فساد واحتيال.

مكة المكرمة