رغم الانتقادات.. عرض ثانٍ للمصارعة الحرة بالسعودية

المصارع بروك ليسنر سيتقاضى مليون دولار نظير اللعب في الرياض
الرابط المختصرhttp://cli.re/61XwrM

العرض الأول الذي أقيم بجدة السعودية (أبريل 2018) أثار استياءً كبيراً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 18-09-2018 الساعة 16:50
الرياض - الخليج أونلاين

تستضيف السعودية عرضاً ثانياً للمصارعة الحرة العالمية، ضاربة عُرض الحائط بالانتقادات اللاذعة التي تعرضت لها بعد العرض الأول الذي أقيم في البلاد في أبريل من العام الجاري.

وفي هذا الإطار أعلن اتحاد المصارعة الحرة العالمية الترفيهية (WWE) رسمياً عن إقامة عرض ثانٍ للمصارعة في السعودية، ويحمل اسم "جوهرة التاج"، لافتاً إلى أنه سيقام في الثاني من نوفمبر المقبل.

وأشار إلى أن العرض المرتقب سيقام في ملعب "الملك فهد الدولي" بالعاصمة السعودية الرياض، والذي سيشهد نزالاً ثلاثياً على حزام (WWE) يجمع بين القاطرة البشرية بروك ليسنر، والوحش بين الرجال برون سترومان، وبطل الاتحاد للحزام العالمي رومان رينز.

وفي السياق ذاته، كشف موقع "كيدج سايد سيتس" الأمريكي عن المقابل المادي الذي سيتقاضاه المصارع الأمريكي بروك ليسنر مقابل اللعب في السعودية؛ إذ سيحصل على مليون دولار.

وهذا هو العرض الثاني الذي سيقام في السعودية بعد الأول الذي جرى في أبريل المنصرم بمدينة الملك عبد الله الرياضية بجدة، وحمل عنوان "أعظم رويال رامبل"، ولاقى انتقادات شرسة بسبب ظهور مصارعات شبه عاريات في مشهد "لا يليق بمجتمع محافظ"، فضلاً عن ظهور علم إيران فوق الحلبة ما أثار غضب السعوديين على نطاق واسع.

وكان رئيس الهيئة العامة للرياضة في السعودية، تركي آل الشيخ، قد وقّع نهاية فبراير الماضي، اتفاقية مع فينس مكمان، رئيس اتحاد "WWE"، لإقامة منافسات المصارعة بشكل حصري في المملكة مدة 10 سنوات.

ويأتي ذلك في إطار تحوّلات اجتماعية واقتصادية ورياضية تشهدها المملكة؛ إذ لوحظ منذ وصول محمد بن سلمان لولاية العهد اتخاذ سلسلة من القرارات بالتخلي عن عدد من القوانين والأعراف الرسمية التي اعتمدتها البلاد على مدار عقود؛ أبرزها السماح للنساء بقيادة السيارة اعتباراً من يونيو الماضي، ودخولهن ملاعب كرة القدم، وتدشين صالات رياضية للنساء، وإقامة مسابقات رياضية لهن كالماراثون والدراجات الهوائية وغيرها.

مكة المكرمة