رفع الإيقاف الرياضي عن الكويت بعد 3 سنوات من التعليق

الرابط المختصرhttp://cli.re/GmV34L

اللجنة الأولمبية قررت فرض الإيقاف على الرياضة الكويتية في 2015

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 16-08-2018 الساعة 17:29
الكويت – الخليج أونلاين

قررت اللجنة الأولمبية الدولية، اليوم الخميس، رفع الإيقاف المفروض على الكويت منذ 3 سنوات، وإعادة الشيخ طلال الفهد رئيساً للجنة الأولمبية في البلاد، حسبما أفادت وسائل إعلام كويتية.

وكانت صحيفة "القبس" المحلية ذكرت على موقعها الإلكتروني، اليوم، أنه سيتم تعيين لجنة تسوية، على غرار خارطة طريق، لرفع الإيقاف عن الاتحاد الكويتي لكرة القدم بالتعاون مع "فيفا".

وهذه الخطوة تعني أنه بإمكان "الأزرق" الكويتي خوض تصفيات كأس أمم آسيا لكرة القدم 2019، المقرر إجراؤها في العاصمة الإندونيسية جاكرتا.

وقدمت الهيئة العامة للرياضة الكويتية في ديسمبر 2016، طلباً لأكثر من هيئة رياضية؛ أبرزها اللجنة الأولمبية الدولية والاتحاد الدولي لكرة القدم؛ من أجل تعليق الإيقاف المفروض عليها، لكنه قوبل بالرفض مطلع 2017.

وتعهدت السلطات الكويتية في طلبها، بتعديل القوانين المحلية التي أثارت انتقاد الهيئات الدولية، وأدت إلى اتخاذها قرار الإيقاف بحق "الرياضة الكويتية" في 2015.

وسار الاتحاد الدولي لكرة القدم على خطا "الأولمبية الدولية"، آنذاك، وأعلن إيقاف الكويت وحرمانها من المشاركة في مسابقاته؛ احتجاجاً على ما قال إنه "تدخل من الحكومة الكويتية في الشؤون الرياضية"، وهو ما يخالف المواثيق الرياضية.

وفي أكتوبر 2015، أعلنت "فيفا" تعليق عضوية الاتحاد الكويتي؛ بسبب تعارض قوانينه المحلية مع القوانين الدولية، لكنها تراجعت عن ذلك في ديسمبر 2017.

وأدى إيقاف الكويت كروياً وأولمبياً إلى حرمانها من المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية في البرازيل عام 2016، والتصفيات المؤهلة إلى بطولة كأس العالم لكرة القدم في روسيا 2018.

مكة المكرمة