رونالدو يوافق على دفع مبلغ ضخم "هرباً من السجن"

رونالدو توصل لاتفاق مع مصلحة الضرائب الإسبانية

رونالدو توصل لاتفاق مع مصلحة الضرائب الإسبانية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 15-06-2018 الساعة 18:29
مدريد - الخليج أونلاين


توصل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، "أيقونة" نادي ريال مدريد الإسباني، إلى تسوية مع الضرائب الإسبانية حول قضية التهرب الضريبي، حيث وافق على السجن عامين مع إيقاف التنفيذ من خلال دفع غرامة مالية.

وذكرت صحيفة "ماركا" الإسبانية، الجمعة، أن كريستيانو رونالدو "اعترف" بالجرائم التي ارتكبها بالتهرب من دفع الضرائب للحكومة الإسبانية، ووافق على السجن عامين مع إيقاف التنفيذ ودفع غرامة مالية قدرها 18.8 مليون يورو.

وأضافت الصحيفة المدريدية الشهيرة، أن "الدون" البرتغالي حل جميع المشاكل المالية والإدارية بخصوص التهرب الضريبي، لكنه يريد رفع عقوبة الحبس عامين بدفع غرامة مالية؛ حتى لا يتسبب ذلك في مشاكل له في المستقبل.

وكانت الصحيفة ذاتها قد ذكرت، في مارس الماضي، أن رونالدو قدم "شيكاً موقعاً على بياض"؛ من أجل تفادي عقوبة حبسه، وإغلاق القضية في إطار اتفاق اقتصادي.

اقرأ أيضاً :

أوروبا الأوفر حظاً.. هؤلاء أبرز المرشّحين للفوز بكأس العالم 2018

وتتهم النيابة العامة الإسبانية "صاروخ ماديرا" بالاستفادة من بنية شركة أسسها في 2010 لإخفاء أموال حصل عليها في إسبانيا من خلال حقوق بيع صورته (14.7 مليون يورو)، خلال الفترة ما بين عامي 2011 و2014، مؤكدة أن ذلك كان "خرقاً طوعياً وواعياً لواجباته الضريبية في إسبانيا".

وبذلك يسير نجم الكرة البرتغالية على خطا غريمه البرغوث الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي أدين بالسجن 21 شهراً، وغرامة مالية قدرها 2.09 مليون يورو؛ بسبب تهربه ضريبياً لكن بمبالغ مالية (4 ملايين يورو) أقل بكثير من "الدون"، قبل أن يتم إلغاء العقوبة مقابل غرامة مالية أخرى بلغت 252 ألف يورو؛ أي ما يعادل 400 يورو عن كل يوم سجن.

الاكثر قراءة

مكة المكرمة