شاهد: السنغال تُوقّع على أول فوز لأفريقيا في مونديال روسيا

السنغال كررت سيناريو مونديال 2002

السنغال كررت سيناريو مونديال 2002

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 19-06-2018 الساعة 20:03
موسكو - الخليج أونلاين


استهلت السنغال عودتها إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم، للمرة الأولى منذ أن فاجأت العالم عام 2002، بفوز مثير لم يكن في الحسبان على بولندا بهدفين مقابل هدف، في اللقاء الذي أقيم الثلاثاء على ملعب "سبارتاك أرينا" بالعاصمة موسكو، ضمن الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثامنة لمونديال روسيا 2018.

وبدت بولندا مرشحة لحسم النقاط الثلاث في مباراتها الأولى في النهائيات منذ خروجها من الدور الأول لمونديال 2006، في ظل ترسانة النجوم في صفوفها وعلى رأسهم هدّاف بايرن ميونيخ الألماني روبرت ليفاندوفسكي ومهاجم نابولي الإيطالي اركاديوس ميليك وزميله في الفريق الجنوبي بيوتر زييلنسكي.

المنتخب البولندي، الطامح لاستعادة أمجاد الماضي وتكرار سيناريو 1974 و1982 حين حلّ ثالثاً، دفع ثمن الأخطاء الدفاعية؛ إذ إن الهدف السنغالي الأول جاء بـ "النيران الصديقة" بعدما ارتطمت تسديدة إدريسا غاي بقدم تياغو شيونيك، وتحولت عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة الـ37، في حين جاء الهدف الآخر بسبب عدم تنبه المدافع البديل يان بيدناريك لقرار الحكم بالسماح لمباي نيانغ بدخول الملعب بعد تلقيه العلاج، فخطف الأخير الكرة وسدد في الشباك الخالية في الدقيقة الـ60.

وقلص غريغور كريشوفياك الفارق لبولندا في الدقيقة الـ86، لكن هذا الهدف لم يكن كافياً لمنع السنغال من تكرار سيناريو مشاركتها الأولى عام 2002؛ حين فازت في مستهل مشوارها على فرنسا حاملة اللقب حينها بهدف نظيف في طريقها حتى الدور ربع النهائي قبل أن تخرج على يد تركيا بالهدف الذهبي.

بهذه النتيجة تتصدر السنغال، التي حققت أول فوز للقارة الأفريقية بعد خسارة الرباعي مصر وتونس والمغرب ونيجيريا، جدول ترتيب المجموعة الرابعة برصيد 3 نقاط بفارق الأهداف عن اليابان، فيما جاءت كولومبيا ثالثة بلا رصيد من النقاط بفارق الأهداف عن بولندا.

مكة المكرمة