صحيفة: قطر تسير إلى مونديال 2022 بحماس كبير

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GDMkJA

قطر تحتضن النسخة المونديالية المقبلة شتاء عام 2022

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 16-10-2018 الساعة 16:40
الدوحة - الخليج أونلاين

أشادت صحيفة بريطانية شهيرة باستعدادات قطر التي تسير على قدم وساق لاستضافة النسخة المونديالية المقبلة، في الفترة ما بين 21 نوفمبر و18 ديسمبر من عام 2022، وذلك على هامش المباراة الودية التي خاضها "العنابي" أمام ضيفه الإكوادوري على استاد "جاسم بن حمد".

وذكرت صحيفة "الصن" البريطانية أن قطر تسير إلى مونديال 2022 بحماس كبير وخطا ثابتة، خاصة أنها تستعد للاحتفال، الشهر المقبل، ببدء العدّ التنازلي لاستضافة كأس العالم بعد 4 سنوات بالتمام والكمال.

ولفتت الصحيفة في تقريرها الذي حمل عنوان "عمل جبّار قامت به قطر"، إلى أن قطر أعطت نبذة ناجحة عما ستكون عليه أجواء مونديال قطر 2022 من خلال المباراة الودية أمام الإكوادور"، في إشارة إلى اللقاء الودي الذي أقيم مساء الجمعة الماضي وانتهى بفوز مثير للقطريين بنتيجة (4-3).

وأشارت إلى أن العد التنازلي لمونديال قطر يسير بخطا ثابتة، وأن سبعة ملاعب جديدة لامعة ترتفع من الرمال، فضلاً عن جهوزية استاد "خليفة الدولي" المدعوم بتقنية "تكنولوجيا التبريد المتقدمة" للتغلب على ارتفاع درجات الحرارة.

ولفتت إلى قرب الانتهاء من المترو، مع محطّات تمّ تصميمها لتشبه الخيام البدوية، خلال عامين، إضافة إلى وجود خُطط للفنادق العائمة في مياه الخليج الدافئة، ومعسكرات للجماهير في الصحراء.

وسلطت الضوء على درجة الحرارة داخل الملعب وخارجه؛ إذبلغت 28 درجة مئوية خلف المرمى و26 درجة على المدرجات الجانبية، في حين وصلت إلى 37 درجة مئوية خارج الملعب، رغم أن هذا الملعب لن يكون ضمن الملاعب الثمانية المقترحة لاستضافة النهائيات العالمية.

وتحدثت عن الأجواء الجماهيرية التي صاحبت ودية قطر والإكوادور، حيث ملأت جماهير من كافة الجاليات مدرجات ملعب "جاسم بن حمد" لمؤازرة العنابي، بينهم مقيمون من مختلف الجنسيات، وامتزج المشجعون القطريون وعمال البناء في ملاعب كأس العالم مع الأوروبيّين من أجل التشجيع، وسط أجواء رائعة.

وتطرقت إلى عمال منشآت مونديال قطر، وأجرت معهم مقابلات أعربوا من خلالها عن فخرهم بالمشاركة في بناء ملاعب كأس العالم، مؤكدين في الوقت ذاته أن السلطات المسؤولة تبذل قصارى جهدها  لتحسين ظروف العمّال بشكل أفضل.

مكة المكرمة