قطر: استضافة دول بعض منتخبات المونديال غير مطروح للنقاش

أكدت أنه سيُتّخذ قرار بهذا الشأن في الوقت المناسب
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6EoAPN

قطر تواصل على قدم وساق تحضيراتها لاستضافة نسخة 2022

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 13-11-2018 الساعة 01:03
الدوحة - الخليج أونلاين

أكّدت اللجنة العليا للمشاريع والإرث القطرية أن استضافة دول لبعض المنتخبات المشاركة في مونديال 2022 "غير مطروح للنقاش حالياً"، في إشارة إلى صيغة الخبر  الذي بثّته وكالة الأنباء الفرنسية، التي اعتبرته أيضاً بأنه "خروج عن نص التصريح الذي أدّى به الأمين العام، حسن الذوادي".

وأوضحت "المشاريع والإرث"، المسؤولة عن تنفيذ مشاريع البنية التحتية اللازمة لاستضافة مونديال قطر، في بيان رسمي بثته مساء الاثنين، أن دولاً عدة أبدت استعدادها للمساهمة في ترتيبات معسكرات تدريب المنتخبات في 2022؛ لكنها شدّدت في الوقت ذاته على أن هذا الأمر "ليس مطروحاً للنقاش الآن؛ لكونه جزءاً من الخطة التشغيلية للبطولة".

وأشارت إلى أن الاتحاد الدولي لكرة القدم هو صاحب القرار بهذا الأمر بالتشاور مع الاتحادات الوطنية للمنتخبات المشاركة، حيث سيُتّخذ قرار بهذا الشأن في الوقت المناسب.

وبثت الوكالة الفرنسية، في وقت سابق من اليوم، خبراً تزعم من خلاله أن قطر تبحث إمكانية استضافة إيران لبعض المنتخبات المشاركة في النهائيات العالمية، التي ستقام في الفترة ما بين 21 نوفمبر و18 ديسمبر من عام 2022.

تجدر الإشارة إلى أن قطر نالت، في ديسمبر 2010، شرف استضافة كأس العالم 2022، وتعهّدت آنذاك بتنظيم أفضل نسخة في تاريخ دورات كأس العالم، كما تسلّم أميرها، في منتصف يوليو المنصرم، رسمياً راية استضافة بلاده للنسخة المونديالية المقبلة.

ويُترقَّب على نطاق واسع أن يكون مونديال 2022 "حديث العالم"، في ظل ما تُنفّذه الدوحة من مشاريع مختلفة تطول البنية التحتية؛ من فنادق، ومطارات، وموانئ، وملاعب، ومستشفيات، وشبكات طرق سريعة، ومواصلات، وسكك حديدية.

وهذه الاستعدادات تأتي في إطار استقبال ما يزيد على مليون ونصف مليون من المشجعين والجماهير الذين سيتوافدون على البلاد لمتابعة كأس العالم.

مكة المكرمة