مشتل مونديال قطر يُلبي احتياجات الملاعب والمناطق المحيطة

المشتل يُنتج مساحات ضخمة من العشب الأخضر
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GxaP2p

استاد "البيت" يحتضن مباريات مونديال قطر حتى نصف النهائي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 22-10-2018 الساعة 15:51
الدوحة - الخليج أونلاين

شرعت قطر مؤخراً في مدّ العشب الذي تم استزراعه في مشتل اللجنة العليا للمشاريع والإرث القطرية، وذلك في المنطقة المحيطة باستاد "البيت" بمدينة الخور، أحد الملاعب المقترحة لاستضافة نهائيات كأس العالم لكرة القدم شتاء عام 2022.

وبحسب "المشاريع والإرث"، الجهة المسؤولة عن توفير البنية التحتية اللازمة لمونديال قطر، فإنه من المقرر حتى عام 2019 أن يتم نقل ومدّ أكثر من 350 ألف متر مربع من العشب الأخضر لتلبية احتياجات المنطقة المحيطة باستاد "البيت"، الذي يحتضن المباريات المونديالية حتى "المربع الذهبي".

وفي هذا الإطار، قال مدير أول لبرنامج التجميل وأرضيات الملاعب الرياضية ياسر الملا، إن ذلك يعد خطوة هامة في الطريق نحو الاستعداد لـ"العرس الكروي" بعد أربعة أعوام من الآن، لافتاً إلى أنه خلال شهر نوفمبر المقبل سيتم تغطية المنطقة المحيطة بملعبي "الوكرة" و"الريان" بالعشب الأخضر.

وأشار إلى أنه تم التأكد من مطابقة العشب لمعايير الاستدامة وملاءمته للظروف المناخية لدولة قطر، موضحاً أنه جرى حصاد مساحة خضراء تصل إلى 423 ألف متر مربع 3 مرات هذا العام مع إنتاج تُقدر مساحته بمليون و200 ألف متر مربع.

يُذكر أن مشتل "المشاريع والإرث"، مقام على أرض تبلغ مساحتها قرابة 880 ألف متر مربع، ويحتوي أكثر من 16 ألف شجرة من ستين نوعاً مختلفاً من الأشجار المعروفة في كل من قطر وتايلاند وإسبانيا، كما يضم المشتل أكثر من 679 ألف شجيرة، ونوعاً واحداً من العشب مزروعاً على أرض تقدّر مساحتها بـ 425 ألف متر مربع.

تجدر الإشارة إلى أن قطر نالت، في ديسمبر 2010، شرف استضافة كأس العالم 2022، وتعهّدت آنذاك بتنظيم أفضل نسخة في تاريخ دورات كأس العالم، كما تسلم أميرها، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، في منتصف يوليو المنصرم، رسمياً راية استضافة بلاده للنسخة المونديالية المقبلة.

ويُترقَّب على نطاق واسع أن يكون مونديال 2022 "حديث العالم"، في ظل ما تُنفّذه الدوحة من مشاريع مختلفة تطول البنية التحتية؛ من فنادق، ومطارات، وموانئ، وملاعب، ومستشفيات، وشبكات طرق سريعة، ومواصلات، وسكك حديدية.

وهذه الاستعدادات تأتي في إطار استقبال ما يزيد على مليون ونصف مليون من المشجعين والجماهير الذين سيتوافدون على البلاد لمتابعة كأس العالم.

مكة المكرمة