مصارع إيراني يلقى حتفه في سوريا

المصارع الإيراني ذهب للقتال إلى جانب قوات النظام السوري

المصارع الإيراني ذهب للقتال إلى جانب قوات النظام السوري

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 27-03-2017 الساعة 10:50
طهران - الخليج أونلاين


قتل عضو المنتخب الإيراني للمصارعة سعيد خواجه صالحاني، خلال مشاركته في القتال إلى جانب قوات النظام السوري التابعة لنظام بشار الأسد.

وأعلن الاتحاد الإيراني للمصارعة، الأحد، مقتل عضو المنتخب صالحاني، في بيان صحفي، مؤكداً أنه لقي مصرعه، السبت، خلال ما أسماه "تطوعه للقتال في سوريا".

وأشار بيان الاتحاد الإيراني للعبة إلى أن صالحاني سافر مرات عديدة إلى سوريا؛ لأجل القتال بجانب قوات النظام السوري وحلفائه.

وأوضح البيان أن تشييع جثمان عضو المنتخب الإيراني للمصارعة سيتم الاثنين وسط العاصمة طهران.

وينحدر المصارع سعيد صالحاني من مدينة باكدشت شرقي العاصمة، ويبلغ من العمر 28 عاماً.

اقرأ أيضاً :

في إطار"رؤية 2030".. السعودية تستضيف عمالقة أوروبا سنوياً

ودأبت إيران منذ اندلاع الثورة السورية على الدفع بالرياضيين إلى القتال إلى جانب نظام الأسد؛ بذريعة الدفاع عن "المقدسات الشيعية".

وكانت إيران قد أعلنت في الـ2 من سبتمبر/أيلول 2016، مصرع لاعب المنتخب الإيراني للكاراتيه محمد حسين سراجي، خلال المواجهات العسكرية ضد قوات المعارضة السورية، قرب قريتي نبل والزهراء الشيعيتين في ريف حلب.

مكة المكرمة