ملك المغرب يعفي وزير الرياضة بسبب "فضيحة الملعب"

وزير الشباب والرياضية المعفى من منصبه محمد أوزين

وزير الشباب والرياضية المعفى من منصبه محمد أوزين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 07-01-2015 الساعة 20:06
الرباط - الخليج أونلاين


قرر العاهل المغربي الملك محمد السادس، الأربعاء، إعفاء وزير الشباب والرياضة، محمد أوزين، من منصبه على خلفية ما عرف إعلامياً بـ "فضيحة ملعب الرباط"، إبان بطولة كأس العالم للأندية لكرة القدم التي أقيمت في المغرب الشهر الماضي.

وحسب بيان صادر من الديوان الملكي، نقلته وكالة الأنباء المغربية، قرر العاهل المغربي، طبقاً لأحكام الفصل 47 من الدستور، إعفاء محمد أوزين من مهامه كوزير للشباب والرياضة.

وأضاف البيان: "تنفيذاً لتعليمات الملك محمد السادس لرئيس الحكومة بإجراء بحث كامل وشامل بخصوص الاختلالات التي عرفتها إحدى مباريات كأس العالم للأندية، التي أقيمت على أرضية المركب الرياضي (ملعب) الأمير مولاي عبد الله بالرباط، رفع رئيس الحكومة إلى الملك تقريراً في الموضوع، بناءً على التحقيقات التي قام بها وزير الداخلية ووزير الاقتصاد والمالية".

وأشار البيان إلى أن "التحقيق أثبت المسؤولية السياسية والإدارية المباشرة لوزارة الشباب والرياضة، وكذا مسؤولية المقاولة، في الاختلالات المسجلة على صعيد إنجاز هذا المشروع".

وخلال بطولة كأس العالم للأندية الشهر الماضي، عانى لاعبو فريقي كروز أزول المكسيكي، وويسترن سيدني الأسترالي، من سوء أرضية ملعب "الأمير مولاي عبد الله" بالرباط بسبب سقوط الأمطار بغزارة، وعدم وجود منافذ لتسريب الأمطار؛ ما أثر بالسلب على أداء اللاعبين داخل الملعب.

ونقلت قنوات رياضية عالمية مشاهد لسَحْبِ المياه التي غمرت ملعب الأمير مولاي عبد الله بأدوات "بدائية"، ما أثار موجة من السخط العارم في الأوساط الرياضية والسياسية وعموم المجتمع المغربي، الذين اعتبروا الأمر "إهانة" لبلادهم، وسبب إحراجاً كبيراً لهم.

مكة المكرمة