هذه مزايا ملفي ألمانيا وتركيا لاستضافة "يورو 2024"

ستعلَن هوية البلد الفائز بشرف التنظيم في 27 سبتمبر الجاري
الرابط المختصرhttp://cli.re/gYNYVR

ملف تركيا يحظى بدعم شعبي جارف لاستضافة "يورو 2024"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 21-09-2018 الساعة 15:55
نيون - الخليج أونلاين

أزاح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، الجمعة، الستار عن تقييمه الفني لملفي ألمانيا وتركيا لاستضافة نهائيات كأس الأمم الأوروبية عام 2024، قبل الإعلان عن هوية البلد المنظم خلال اجتماع اللجنة التنفيذية لليويفا، في الـ27 من سبتمبر الجاري.

وقال الاتحاد القاري في تقريره الخاص المكون من 40 صفحة، إن البلدين المتنافسين على استضافة البطولة يتمتعان "بخبرة واستثمارات جديرة بالثناء"، لكنه أشار في الوقت نفسه إلى تناقضات في الجوانب الـ12 التي جرى تقييمها.

وكشف التقرير أيضاً أن الملف التركي يتمتع بالأفضلية في بعض الجوانب؛ منها التأييد الشعبي لاستضافة البطولة، لافتاً إلى أن "حقوق الإنسان، وأماكن الإقامة، والتطورات الاقتصادية الأخيرة، تأتي ضمن قضايا إشكالية في الملف التركي".

في الجهة المقابلة، سلط الاتحاد الأوروبي للعبة الضوء على "إلغاء الإعفاء الضريبي للجنة المنظمة في ألمانيا"، وهو ما سيؤثر سلباً على الإيرادات.

يُذكر أن ملاعب ألمانيا الـ10 المقترحة تتفوق على نظيرتها التركية من حيث السعة الجماهيرية؛ إذ تزيد على 60 ألف مقعد لكل ملعب.

يُذكر أن عملية الترشح لنيل شرف تنظيم أكبر وأشهر بطولة قارية على مستوى المنتخبات تحتاج إلى سلسلة طويلة من الإجراءات لم يصل إلى مراحلها الأخيرة سوى ألمانيا وتركيا عقب انسحاب 6 اتحادات أخرى؛ هي: الدنمارك، والنرويج، والسويد، وآيسلندا، وفنلندا، وجزر فارو؛ بسبب عدم توفر الملاعب المستوفية لشروط الاتحاد القاري.

تجدر الإشارة إلى أن النسخة المقبلة من البطولة الأوروبية (يورو 2020) ستكون في 13 دولة؛ بمناسبة مرور 60 عاماً على إنشاء البطولة، علماً أن النسخة الماضية أقيمت في فرنسا، صيف 2016، وانتهت بتتويج تاريخي لمنتخب البرتغال على حساب أصحاب الأرض والجمهور.

مكة المكرمة