هل تقبل تونس بمشاركة "إسرائيلية" ببطولة العالم للشطرنج؟

البلد العربي يتعرض لضغوطات دولية كبيرة
الرابط المختصرhttp://cli.re/Lvwk8v

لاعبة الشطرنج الإسرائيلية "ليئيل ليفيتان"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 03-08-2018 الساعة 21:42
تونس - الخليج أونلايــن

تتعرض تونس لضغوطات دولية كبيرة؛ بسبب اعتزامها منع دخول لاعبة إسرائيلية تبلغ من العمر 7 أعوام للمشاركة في بطولة العالم للشطرنج، التي تستضيفها البلاد في مايو 2019.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن الاتحاد الدولي للشطرنج راسل نظيره التونسي، بغرض إلزامه كتابياً بمنح تأشيرات الدخول لكل المشاركين الناشئين دون استثناء، وإمكانية اتخاذ إجراءات دولية للضغط على تونس.

وفي هذا الصدد، قالت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية، الأربعاء الماضي، إن الاتحاد التونسي للشطرنج سيسمح بمشاركة البعثة الإسرائيلية في المسابقة العالمية للشطرنج التي ستقام في تونس، بعد أن منعت السلطات التونسية إصدار تأشيرة دخول للمشاركة الإسرائيلية، ليئيل ليفيتان؛ تضامناً مع القضية الفلسطينية ورفضاً للتطبيع مع "إسرائيل".

وكان "أوفير جندلمان"، المتحدث للإعلام العربي باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، استنكر عزم السلطات التونسية منع الإسرائيلية "ليفيتان" من دخول البلاد للمشاركة في بطولة العالم للناشئين في الشطرنج.

بدوره أوضح رئيس الجامعة التونسية للشطرنج، الطاهر بطيخ، في تصريحات صحفية، أنّ اتحاده لم يقبل بعد أي دعوات للمشاركة ولم يرفض أي دعوة من أي بلد، لافتاً إلى أنه من السابق لأوانه الحديث عن رفض بعض المشاركين لأن تاريخ تنظيم المسابقة سيكون في مايو من العام المقبل، مشدداً في الوقت ذاته على أن حملة إسرائيلية استباقية مكثفة انطلقت منذ فترة للضغط على تونس.

تجدر الإشارة إلى أن محكمة تونسية أصدرت، في العام الماضي، قراراً بمنع أربعة لاعبين إسرائيليين من المشاركة في بطولة العالم للتايكوندو للناشئين، بعد أن رفعت مجموعة من الناشطين الذين يعارضون التطبيع مع "إسرائيل" دعوى قضائية عاجلة ضد منظمي المسابقة.

مكة المكرمة