وفد الفيفا: مناخ قطر بالشتاء سيجعل مونديال 2022 مميزاً

مسؤول بالفيفا: نحن سعداء بمستوى الاستعدادات الجارية حالياً في قطر

مسؤول بالفيفا: نحن سعداء بمستوى الاستعدادات الجارية حالياً في قطر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 09-12-2015 الساعة 08:48
الدوحة - الخليج أونلاين


أكد وفد الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الذي يزور الدوحة حالياً أن الأجواء المناخية "رائعة جداً في قطر، وأن الطقس هذه الأيام مثالي"، الأمر الذي من شأنه أن يجعل بطولة كأس العالم 2022 التي ستستضيفها قطر في فصل الشتاء بطولة مميزة ومناسبة للاعبين وللجماهير.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده وفد الاتحاد الدولي مساء الثلاثاء، مع اللجنة المحلية المنظمة لقطر 2022، في مركز قطر الدولي للمؤتمرات.

وقال كولن سميث، مدير المسابقات بالاتحاد الدولي لكرة القدم: "نحن سعداء بمستوى الاستعدادات الجارية حالياً في قطر"، مؤكداً أن اللجنة المحلية المنظمة ما زال أمامها عمل كبير، "ونحن نناقش ذلك خلال الاجتماعات، وسوف تكون هناك اجتماعات أخرى كثيرة مستقبلاً".

وأضاف سميث: "حصلنا اليوم على لمحة لعديد من المواقع المختلفة لاستضافة كأس العالم، وناقشنا أيضاً موضوع الاستدامة، ونسعى مع اللجنة المحلية المنظمة أن يكون هناك استدامة لترك الإرث لما بعد البطولة".

وحول ما شاهده وفد الفيفا، أكد مدير المسابقات أن الوفد تفقد مناطق الوكرة ومؤسسة قطر والريان ومركز المؤتمرات ومنطقة أسباير، وشاهد أنواع العشب المختلفة، مشيراً إلى أن الوفد لم يتفقد أية مواقع عمالية في زيارته الحالية.

وحول الخطط التي وضعتها اللجنة المنظمة للانتهاء من الملاعب بحلول عام 2020، أكد سميث أن "هذا الأمر يعد رائعاً جداً، وهو أن تنتهي من الأعمال قبل عامين من انطلاق البطولة"، معرباً عن أمله في أن يحدث ذلك.

ورداً على سؤال حول التنقلات، أكد سميث أن "التنقل بين الملاعب سيكون أمراً سهلاً؛ نظراً لقرب الملاعب بعضها من بعض، وسنواصل الحوار مع اللجنة المنظمة للوقوف على باقي الأمور، مثل البنية التحتية والمترو وغيرها من الاستعدادات".

مكة المكرمة