يوفنتوس يغرد خارج السرب بالكالتشيو ونابولي وصيفاً

فوز متأخر لـ "اليوفي".. وثمين لكتيبة كارلو أنشيلوتي
الرابط المختصرhttp://cli.re/LZeYQq

رونالدو واصل زيارة الشباك للجولة الثانية توالياً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 23-09-2018 الساعة 23:49
روما - الخليج أونلاين

انتزع نادي يوفنتوس الإيطالي فوزاً متأخراً من ملعب مضيفه فروسينوني، بثنائية بيضاء في المباراة التي جرت مساء الأحد على ملعب "ماتوزا"، ضمن منافسات الجولة الخامسة من عمر الدوري المحلي لكرة القدم.

انتظر فريق "السيدة العجوز" حتى الدقائق الـ10 الأخيرة لتسجيل هدفي الانتصار عبر نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو والإيطالي فيديريكو بيرنارديسكي في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع.

بهذه النتيجة بصم يوفنتوس على فوزه الخامس توالياً بالبطولة الإيطالية محققاً "العلامة الكاملة"، في حين تجمّد رصيد فروسينوني عند نقطة واحدة، في المركز  الـ19قبل الأخير.\

وفي مباراة ثانية، صعد نابولي بقيادة مدربه المخضرم كارلو أنشيلوتي إلى وصافة الترتيب بفضل انتصاره خارج الديار على حساب مضيفه تورينو بثلاثة أهداف لهدف.

بهذا الفوز، ارتفع رصيد نابولي إلى 12 نقطة في الوصافة بفارق 3 نقاط خلف "اليوفي"، بينما تجمد رصيد تورينو عند 5 نقاط في المركز الثالث عشر. 

بادر نابولي بتسجيل هدف التقدم عن طريق لورنزو إنسيني في الدقيقة الرابعة، وأضاف سيموني فيردي الهدف الثاني في الدقيقة 20 لينتهي الشوط الأول بتقدم الضيوف بهدفين نظيفين.

ونجح تورينو في تقليص النتيجة بإحرازه الهدف الأول من ضربة جزاء في الدقيقة الـ51 عن طريق أندريا بيلوتي؛ لكن نابولي عاد بعد ثماني دقائق للتقدم مجدداً عن طريق إنسيني.

وفي مباراة ثالثة ضمن الجولة ذاتها، سقط روما أمام بولونيا بثنائية نظيفة، ليحقق الأخير فوزه الأول على "الذئاب" في الكالتشيو منذ 6 سنوات، وتحديداً منذ عام 2012 (3-2).

بذلك، ارتفع رصيد بولونيا إلى 4 نقاط في المركز الثامن عشر، أمام فريق العاصمة الإيطالية فتجمّد رصيده عند 5 نقاط في المركز الرابع عشر، بفارق الأهداف خلف ميلان الذي سقط في فخ التعادل الإيجابي أمام ضيفه أتلانتا (2-2).

ويدين بولونيا بالفضل في الفوز بالثلاث نقاط إلى فيديريكو ماتيلو والباراغوياني فيديريكو سانتاندير اللذين أحرزا الهدفين في الدقيقتين الـ36 و59. 

مكة المكرمة