10 ملايين تنهي علاقة المدرب "مورينو" بتشيلسي

أكد مورينيو مواصلة القتال ولكن هناك مواجهات مستحيل الفوز بها

أكد مورينيو مواصلة القتال ولكن هناك مواجهات مستحيل الفوز بها

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 02-11-2015 الساعة 20:56
لندن - الخليج أونلاين


أعلن مصدر برتغالي أن مالك نادي تشيلسي اللندني رومان إبراموفيتش قرر بالفعل إقالة المدرب جوزيه مورينو، مضيفاً أن البرتغالي ربما لن يكون مشرفاً على مباراة الفريق غداً أمام دينامو كييف في دوري الأبطال.

ونقلت صحيفة "ديلي ميرور" البريطانية عن المصدر قوله إن الملياردير الروسي جاهز لدفع عشرة ملايين جنيه إسترليني قيمة الشرط الجزائي في عقد المدرب البرتغالي الذي جدد عقده مع الفريق لأربع سنوات قبل فترة قليلة براتب سنوي في حدود عشرة ملايين جنيه إسترلني، إلا أن العقد نفسه حدد الشرط الجزائي في حالة إقالة المدرب قبل نهاية العقد 2019 براتب عام واحد.

وعلى الرغم من هذه الأنباء إلا أن مورينو بدأ غير مقتنع بها وتوقع مورينو أن يحصل على بعض الوقت لتعديل أوضاع فريقه حامل اللقب بعد بداية كارثية للموسم وهزيمته للمرة السادسة في 11 مباراة بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم حين خسر 3-1 على أرضه أمام ليفربول.

وبسؤاله عما إذا كان يتوقع إقالته أجاب مورينو: "لا.. لا أتوقع ذلك"، وعندما سأله صحفي آخر في المؤتمر الصحفي بعد المباراة عما إذا كان يتوقع أن يحصل على بعض الوقت لتعديل أوضاع الفريق أجاب المدرب البرتغالي: "نعم".

ويشهد مورينو أسوأ فترة في مسيرته كمدرب كبير التي تضمنت الفوز بلقب الدوري الإنجليزي مرتين في فترته الأولى مع تشيلسي قبل أن يحققه للمرة الثالثة الموسم الماضي بفارق ثماني نقاط عن أقرب منافسيه.

وهتفت جماهير تشيلسي باسم المدرب البرتغالي خلال المباراة، لكن الفريق اللندني خسر الآن لسادس مرة في 11 مباراة في الدوري واهتزت شباكه 22 مرة رغم أنه تلقى 32 هدفاً فقط طيلة الموسم الماضي.

jose-mourinho (1)

وساند رومان إبراموفيتش مالك تشيلسي المدرب مورينو علناً هذا الشهر لكن الأداء لم يتحسن، في حين نفى متحدث باسم النادي التكهنات على وسائل التواصل الاجتماعي بأن تشيلسي قد يعقد مؤتمراً صحفياً استثنائياً في وقت لاحق.

وبدا أن تشيلسي في طريقه للخروج من فترته السيئة عندما تقدم بضربة رأس من البرازيلي راميريس في الدقيقة الرابعة بعد تمريرة عرضية من سيزار أزبيليكويتا، لكن المباراة تحولت في اتجاه ليفربول بعد هدفين من فيليبي كوتينيو قبل أن يضيف البديل كريستيان بنتيكي الهدف الثالث في الدقيقة 83.

ورفض مورينو الرد مباشرة على أسئلة حول لحظة في المباراة عندما تفادى لوكاس لاعب وسط ليفربول الحاصل على بطاقة صفراء الحصول على إنذار ثانٍ من الحكم مارك كلاتنبرج بعدما أعاق راميريس والنتيجة تشير للتعادل 1-1.

وفرضت غرامة ضخمة على مورينو وأوقف مباراة واحدة مع إيقاف التنفيذ بسبب انتقاد قرارات الحكام في وقت سابق هذا الموسم كما طرد في المباراة السابقة أمام وست هام يونايتد. لكنه ألمح إلى الواقعة في المؤتمر الصحفي.

Jose Mourinho

وقال مورينو: "كل شيء هو نتيجة للحظات حاسمة، لحظات مثل التي شاهدها الجميع في الملعب، اللاعبون أيضاً شاهدوا ما حدث وشعروا به، ومنذ هذه اللحظة ما حدث هو مجرد نتيجة منطقية"، مضيفاً أنه "سيركز على المواجهة القادمة أمام دينامو كييف يوم الأربعاء في المجموعة السابعة لدوري أبطال أوروبا بعد أن يأخذ وقته لنسيان هزيمة السبت".

وتابع: "سأعود إلى المنزل وأجد أسرة حزينة، سأحاول مشاهدة جزء من مباراة الرجبي (نهائي كأس العالم السبت) وأبتعد قليلاً عما حدث ثم سأبدأ الاستعداد لتدريبات ومباراة الأربعاء".

أكد البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لفريق تشيلسي الإنجليزي، السبت الماضي بعد سقوطه أمام ليفربول (1-3) في عقر داره "ستامفورد بريدج" ضمن مباريات الجولة الحادية عشرة للدوري الإنجليزي لكرة القدم "البريميير ليغ" أنه "سيواصل القتال"، ولكن "هناك بعض المواجهات من المستحيل أن تفوز بها".

وصرح مورينيو بعد المباراة: "ما رأيته من لاعبي الفريق كان جيداً جداً، حتى جاءت لحظة شعرت فيها أنه لا يمكن تقديم أداء أفضل"، متابعاً بقوله: "سأواصل القتال، ولكن هناك بعض المواجهات من المستحيل أن تفوز بها، أستطيع مواجهة أي فريق وأي مدرب، أفوز أو أخسر، ولكن لا يمكن تقديم أداء أفضل".

BPI_8B8CEE9334347B92E25F20

مكة المكرمة