أحرار الشام: المراهنة على نظام الأسد مضيعة للوقت

أحرار الشام

أحرار الشام

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 19-04-2016 الساعة 08:59
دمشق - الخليج أونلاين


أصدر الجناح السياسي التابع لحركة أحرار الشام، بياناً كذب فيه ما جاء على لسان رئيس وفد النظام بشار الجعفري في مؤتمر صحفي عقده في جنيف الاثنين، اتهم فيه الحركة بارتكاب عمليات إرهابية في سوريا.

وجاء في البيان الذي أصدرته الحركة الاثنين: "إن المراهنة على النظام في تحقيق حل سياسي هو مضيعة للوقت وتفريط بدماء السوريين".

وأكدت أن "المرجعية الشرعية للحركة هي مرجعية سورية داخلية متمثلة بهيئة الإفتاء المعلن عنها، ولا وجود للاسم الذي صرح به الجعفري".

وجاء ذلك رداً على اتهام الحركة بارتباطها بمرجعيات شرعية سعودية متمثلة بشخص يدعى "عبد الله المحيسني"، بحسب قوله.

وأضاف البيان: إن "الإرهاب الحقيقي هو إرهاب نظام الأسد ومليشياته الطائفية، بالإضافة إلى إرهاب داعش صنيعة النظام وحليفته".

وختمت الحركة بالقول: إن "أحرار الشام تحارب كل أنواع الإرهاب في سوريا قبل أن يتدخل المجتمع الدولي، كما أن الحركة غير مرتبطة تنظيمياً ولا فكرياً بأي تنظيم مصنف، بما في ذلك تنظيم القاعدة".

مكة المكرمة