أردوغان: تركيا لن تقف متفرجة حيال أزمات المنطقة

الرئيس التركي يؤكد أن بلاده تشارك دول المنطقة مآسيها

الرئيس التركي يؤكد أن بلاده تشارك دول المنطقة مآسيها

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 03-10-2014 الساعة 16:35
أنقرة- الخليج أونلاين


أكد رئيس الجمهورية التركية رجب طيب أردوغان، الجمعة، أن بلاده ستدافع عن حقوق مواطنيها، ولا تريد التدخل في الشؤون الداخلية لدول المنطقة، مشدداً أن بلاده "لا يمكن أن تبقى في موقع المتفرج حيال الأزمة التي تهز المنطقة".

جاء ذلك في رسالة نشرها المركز الإعلامي لرئاسة الجمهورية التركية، وهنأ فيها أردوغان الشعب التركي، والأمة الإسلامية، والإنسانية جمعاء، بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك.

وقال أردوغان: إن تركيا "كدولة قوية ستدافع عن حقوق مواطنيها، وإخوتها، وأصدقائها، في كل خطوة ستخطوها"، في إشارة إلى ما تتعرض له شعوب الدول المجاورة لتركيا، من تهجير ومجازر جماعية.

وأضاف: "نريد السلام، والاستقرار، والأمن، والازدهار في منطقتنا"، مؤكداً أن تركيا ليست لديها مطامع في أراضي دول أخرى، ولا تريد التدخل في الشؤون الداخلية لأي دولة في المنطقة.

وتابع أن الرقعة الجغرافية القريبة من تركيا تشهد شتى أنواع الظلم، والفقر، مؤكداً أنهم يشاركون إخوتهم في المنطقة المآسي التي يحيونها، وأعرب عن أمله أن تعم الرحمة والسلام في المنطقة.

ولفت أردوغان، إلى أنهم لا يمكن أن يبقوا متفرجين حيال الأزمات التي تشهدها دول المنطقة، حين يقتل الأطفال والنساء، وترتكب المجازر الجماعية بحق الأبرياء، إضافة إلى تهجير الملايين من بيوتهم وأراضيهم.

وأعلنت تركيا أنها ستفعل ما بوسعها لمنع سقوط مدينة "عين العرب" شمال سوريا بيد تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقال أحمد داود أوغلو، رئيس الوزراء، في تصريح نشرته صحيفة "حريات" واسعة الانتشار: "لا نريد أن تسقط عين العرب. نحن نرحب بإخواننا الذين يأتون من عين العرب. وسنفعل كل ما يمكننا للحيلولة دون حدوث ذلك"، مضيفاً أن تركيا "هي الحامية لأكراد سوريا، كما أنها حامية التركمان والعرب. الأكراد في عين العرب والحسكة وعفرين هم إخواننا، وسنفعل كل ما يمكننا لمساعدتهم."

وكان مقاتلو تنظيم "الدولة" تقدموا بضعة كيلومترات داخل مدينة عين العرب، التي يسميها الأكراد "كوباني"، من 3 اتجاهات بعد السيطرة على مئات القرى المحيطة بالمدينة في الأسابيع الأخيرة، مما أجبر نحو 150 ألفاً من أكراد سوريا على الفرار إلى تركيا.

كما صرح أردوغان، الجمعة، مخاطباً الجنود المرابطين في حراسة ضريح "سليمان شاه" بسوريا: "إن الجمهورية التركية لن تتردد لحظة واحدة باستنفار كل إمكانياتها للدفاع عن أي شبر من أراضيها".

وأوضح أردوغان قائلاً: "أُريد أن أجدد تأكيدي على أنكم لا ترابطون وحيدين في ضريح سليمان شاه، لأن دعم الأمة التركية، ودعاء الشعب لكم، يرابط معكم في كل لحظة، أريد أن تعرفوا أن القوات المسلحة التركية، إذا لزم الأمر، ستكون مباشرة إلى جانبكم دون أي تردد أو تأخير".

وتابع أردوغان قائلاً: "يا أبطال كتبية حماية ضريح "سليمان شاه"، أهنئكم من قلبي بعيد الأضحى، أنتم وأسركم"، معرباً عن تمنياته لهم "بالنجاح في مهمتهم الكبيرة، بعيدين عن أسرهم، من أجل حماية الأرض التركية الوحيدة التي يرفرف عليها العلم التركي خارج حدود الجمهورية".

مكة المكرمة
عاجل

أ.ف.ب: القضاء الباكستاني يأمر بالإفراج عن رئيس الوزراء السابق نواز شريف