أردوغان: حماية السفارات من مهام الدول المستضيفة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 17-06-2014 الساعة 14:18
أنقرة - الخليج أونلاين


قال رئيس الوزراء التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، معلقاً على حادثة خطف موظفي القنصلية التركية في الموصل: إن "توفير أمن السفارات وجميع موظفيها، يقع على عاتق الدول المستضيفة، وكل دولة مكلفة بتوفير الحماية لأرواح وممتلكات الدبلوماسيين العاملين على أراضيها".

ونقلت وكالة "الأناضول" التركية، عن أردوغان قوله: "الحكومة المركزية في العراق فشلت في حماية موظفينا، (..) المواطنون الأتراك الرهائن في الموصل، سيعودون بسلام إلى تركيا، ويجري عمل كل ما يلزم لتحقيق ذلك، إننا نواصل العمل بشكل مكثف وحساس للغاية".

بدوره، قال نائب وزير الخارجية التركي، ناجي كورو: إنهم يتابعون عن كثب التطورات الجارية في شمال العراق، ويواصلون اتصالاتهم بمختلف الاتجاهات، من أجل إطلاق سراح الأتراك المختطفين، في مدينة الموصل العراقية.

وأكد كورو خلال مؤتمر صحفي، في العاصمة أنقرة، أنه "لا يوجد أي تطور جديد بشأن المختطفين، وأنهم لا يزالون في نفس مكانهم الذي توجهوا إليه في اليوم الأول، وأنهم بصحة جيدة ولم يتعرضوا لأي أذى".

وكانت مصادر أمنية عراقية، قد أعلنت مؤخراً اختطاف القنصل التركي في الموصل، و24 من معاونيه وقوة حراسته، وسارعت تركيا بإخلاء قنصليتها؛ لضمان سلامة العاملين فيها، بعد أن انقطعت الاتصالات عنها؛ بسبب تضرر خطوط الهواتف، إثر الاشتباكات بين مقاتلي تنظيم "الدولية الإسلامية في العراق والشام" وأفراد الجيش العراقي.

مكة المكرمة