أزمة سير وسط تركيا عشية الانتخابات الرئاسية

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 09-08-2014 الساعة 22:12
أنقرة - الخليج أونلاين


شهدت مدن تركية عديدة اليوم السبت (08/09)، حركة تنقلات كبيرة في البلاد، تسببت في أزمة سير، وذلك خلال عودة الأتراك إلى مدنهم التي يقيمون فيها، من أجل الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية التي تجري غداً الأحد ١٠ آب/أغسطس.

وذكرت وكالة الأناضول أن طابور اصطفاف السيارات والحافلات في مدينة "أفيون" وسط البلاد التي تربط العديد من المدن المهمة، وصل إلى عشرة كيلومترات، بسبب عودة عشرات الآلاف من السياح من المدن الساحلية إلى مدنهم وبلادهم من أجل اختيار رئيسهم الجديد.

وأفادت أن سلطات المرور والسلطات الأمنية وفرت عدداً كبيراً من عناصر الأمن من أجل تسهيل عودة السياح، والعمل على تسهيل حركة السير، خاصة في ساعات الليل التي يتوقع أن تشهد حركة سير نشطة جداً.

يشار إلى أن غداً الأحد سيشهد توجه 52 مليوناً، و894 ألفاً، و115 ناخباً تركياً إلى صناديق الاقتراع، البالغ عددها 165 ألفاً و108 صناديق، للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية، التي يتنافس فيها ثلاثة مرشحين؛ هم: رئيس الوزراء "رجب طيب أردوغان"، مرشح حزب "العدالة والتنمية" الحاكم، و"أكمل الدين إحسان أوغلو"، المرشح التوافقي لعدد من أحزاب المعارضة، أبرزها "الشعب الجمهوري" و"الحركة القومية"، أكبر حزبين معارضين، و"صلاح الدين دميرطاش"، مرشح حزب "الشعب الديمقراطي".

مكة المكرمة