"أسباب سرية" دفعت نتنياهو إلى التوصل لتهدئة في غزة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LK8ppV

انسحاب ليبرمان يهدد بشكل مباشر حكومة نتنياهو

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 14-11-2018 الساعة 17:55
القدس المحتلة – الخليج أونلاين

زعم رئيس وزراء حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الأربعاء، أن اتفاق وقف إطلاق النار الأخير مع المقاومة الفلسطينية  في غزة جاء نتيجة "أسباب سرية لا يستطيع الإفصاح عنها".

وبرَّر نتنياهو، في خطاب بمناسبة 45 عاماً على وفاة رئيس الحكومة الإسرائيلية الأولى، دافيد بن غوريون، موافقته على الاتفاق الذي وضعه تحت ضغط داخلي، بالقول: إن "حماس توسلت لوقف إطلاق النار".

وربط نتنياهو الاتفاق بمناسبة وفاة بن غوريون قائلاً: "إنه كان يتخذ قرارات مصيرية مخالفة للرأي السائد وسط الجمهور في بعض الأحيان، ومع مرور الوقت تبين أنها كانت صائبة".

وأضاف أنه "في القرارات المصيرية في مجال الأمن لا يمكن أن يكون الجمهور شريكاً في الاعتبارات الحاسمة التي يجب إخفاؤها عن العدو"، على حد قوله.

تجدر الإشارة إلى أن الشارع الإسرائيلي شهد موجة احتجاجات محدودة ضد اتفاق التهدئة الذي أُعلن عنه أمس الثلاثاء، بعد يومين من التصعيد الذي خلّف 7 شهداء مدنيين بقصف إسرائيلي.

وقال نتنياهو إنه لا يستطيع أن يقدم أية تفاصيل بشأن الخطط الإسرائيلية، لكن "تل أبيب هي التي تحدد الشروط والوقت المناسب لها ولأمن مواطنيها"، وفق زعمه.

يشار إلى أن تصريحات نتنياهو جاءت قبل وقت قصير من إعلان وزير الجيش أفيغدور ليبرمان استقالته بسبب "خلافات" مع رئيس الوزراء.

وأبرز هذه الخلافات الهدنة الأخيرة مع حماس، التي جاءت عقب تصعيد بدأ بتوغل إسرائيلي شرقي خانيونس، استشهد فيه 7 مقاومين فلسطينيين.

مكة المكرمة