أكراد سوريا يتَّفقون مع الأسد لـ"وضع حدٍّ للقتال"

أعلن الأكراد عن اتفاق لعقد حوارات مع النظام
الرابط المختصرhttp://cli.re/LAnp1B

تدعم واشنطن الأكراد في سوريا

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 28-07-2018 الساعة 15:00
دمشق - الخليج أونلاين

أعلن "مجلس سوريا الديمقراطية" الذي يقوده الأكراد، اليوم السبت، التوصّل إلى اتفاق مع نظام الأسد على آليّة لـ"وضع حدٍّ للقتال".

جاء ذلك خلال اجتماع جرى خلاله "تشكيل لجان على مختلف المستويات لتطوير الحوار والمفاوضات؛ وصولاً إلى وضع نهاية للعنف والحرب".

وأضاف المجلس في بيان له أن اللجان ستعمل أيضاً على "رسم خريطة طريق تقود إلى سوريا ديمقراطية لامركزية"، على حدّ وصفهم.

وبحسب بيان المجلس، وهو الجناح السياسي للقوات الكردية المدعومة من واشنطن، فإن الاجتماع عُقد بدعوة من النظام وبدعم من روسيا وإيران.

وتشير المحادثات التي جرت في دمشق، الأسبوع الماضي، وفق البيان، إلى تحرّكات تقودها السلطات الكردية التي تسيطر على منطقة في سوريا شرقي الفرات.

وتسعى إلى التوصّل لاتّفاق مع الأسد "يحفظ للأكراد حكمهم الذاتي" على المناطق الخاضعة لسيطرتهم في شمال شرقي سوريا، بدعم أمريكي.

وكان نظام الأسد فرض السيطرة في الآونة الأخيرة على معظم المناطق التي كانت خاضعة للمعارضة، بعد 7 سنوات من الصراع.

وفي تصريحات أعقبت سيطرته، وصف الإدارة الكردية في شمال شرقي البلاد بأنها "هياكل مؤقّتة"، وهو الأمر الذي دفع -ربما- إلى هذا الاتّفاق.

ويشعر الأكراد السوريون بالقلق على نحو متزايد من الولايات المتحدة، ويتوخَّون الحذر بعد تصريحات متضاربة بشأن الخطط الأمريكية في سوريا.

مكة المكرمة