ألمانيا تعلق جزئياً العمل باتفافية "شنغن" مع أوروبا

لن يطرأ أي تغيير على القواعد المتعلقة بالقادمين إلى ألمانيا

لن يطرأ أي تغيير على القواعد المتعلقة بالقادمين إلى ألمانيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 12-06-2017 الساعة 16:28
برلين - الخليج أونلاين


علقت ألمانيا جزئياً العمل مؤقتاً باتفاقية شنغن، في المعابر البرية مع أوروبا، في إطار تدابيرها الأمنية استعداداً لاستضافة قمة مجموعة العشرين الشهر المقبل.

وقالت الداخلية الألمانية، في بيان، إن التعليق بدأ الاثنين، وسيستمر لغاية 11 يوليو/تموز المقبل.

اقرأ أيضاً :

التضخم في الأردن يصعد 3.7% في مايو

وذكرت أنه لن يطرأ أي تغيير على القواعد المتعلقة بالقادمين إلى ألمانيا جواً عبر تأشيرة دخول شنغن، إلا أن جميع الوافدين من دول أوروبية أخرى، عبر الطرق البرية والسكك الحديدية، سيطلب منهم إبراز جوازات سفرهم.

بدوره، قال وزير الداخلية توماس دي ميزير، إن سلامة قمة العشرين المرتقبة يومي 7و8 يوليو/تموز، فوق أي اعتبار، مشيراً إلى أن المفوضية الأوروبية صادقت على تعليق العمل بنظام شنغن.

واتفاقية "شنغن"، التي دخلت حيز التنفيذ عام 1995، ألغت القيود على حرية الحركة عبر الحدود الداخلية للاتحاد الأوروبي، ما يسمح بالانتقال من دون جواز سفر في معظم أنحاء الاتحاد، المؤلف من 28 دولة، وهو ما يعتبره أوروبيون من أعظم إنجازات الاتحاد.

مكة المكرمة