أنصار لترامب يضرمون النار في كنيسة للسود بأمريكا

اعتبر سيمونس "الحادثة تصرفاً قذراً جباناً مليئاً بالكراهية"

اعتبر سيمونس "الحادثة تصرفاً قذراً جباناً مليئاً بالكراهية"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 03-11-2016 الساعة 08:34
واشنطن - الخليج أونلاين


أضرم مجهولون، الأربعاء، النار في كنيسة يرتادها السود، في ولاية ميسيسيبي (جنوب) الأمريكية، وكتبوا على جدرانها عبارة "صوِّت لترامب"، المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية.

اقرأ أيضاً :

اللجنة البرلمانية الخليجية تبحث مواجهة "جاستا" وتأثيراته

واعتبر رئيس بلدية المدينة، أريك د. سيمونس، في مؤتمر صحفي عقب الاعتداء على كنيسة "هوبويل التبشيرية المعمدانية" بمدينة غرينفيل في الولاية، أن "الحادثة تصرُّف قذر جبان، مليء بالكراهية".

وأوضح أن "هذه الأحداث كانت تقع في خمسينات وستينات القرن الماضي، ويجب ألا تحدث في 2016".

من جانبها، أفادت كارولين هودسون، إحدى قساوسة الكنيسة التي يعود تاريخ بنائها لما قبل مئة عام: "هذا العمل كسر قلوبنا".

وأضافت في تصريحات لوسائل إعلام محلية: "لكن قوتنا في وحدتنا، لسنا غاضبين، لكننا مستاؤون وقلوبنا منكسرة".

وتزامن الاعتداء الأخير مع تحرك عدد من القوميين البيض في الولايات المتحدة الأمريكية دعماً للمرشح الجمهوري دونالد ترامب.

ويتنافس في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، التي من المنتظر أن تجرى الثلاثاء المقبل 8 نوفمبر/تشرين الثاني الحالي، كل من هيلاري كلينتون عن الحزب الديمقراطي، ومنافسها دونالد ترامب عن الحزب الجمهوري، وسيصبح الفائز منهما الرئيس رقم 45 للولايات المتحدة.

مكة المكرمة